مستحقات الأعياد (حقوق)

من كل الحق - כל-זכות (www.kolzchut.org.il)

הקדמה:

يحقّ للعامل الذي لا يعمل على أساس شهريّ الحصول على راتب عاديّ مقابل أيّام الأعياد، وذلك حسب شروط الاستحقاق.
لا يمكن التنازل عن الحق لمستحقات الأعياد. لا يوجد شرعية قانونية للموافقة على التنازل بسبب خطأ او ضغط من طرف المشغّل.
يحق للعاملين الذين يعملون في يوم العيد المتبع بديانتهم الحصول على علاوة مالية على هذا اليوم
لمعلومات إضافية انظروا الى بند 7 في أمر توسّع - إتفاقية إطار 2000


يحقّ للعامل الذي لا يعمل على أساس شهريّ الحصول على راتب عاديّ مقابل أيّام الأعياد التي لا تصادف يوم السبت أو الجمعة (إذا ما كان العامل يعمل بنظام أسبوع عمل قصير). يحق للعامل الذي لم يستغل غطاء أيام الأعياد، أي أنه عمل في أيام الأعياد، الحصول على إضافة مالية.

  • لا يحدد أمر التوسّع الذي حدد استحقاق الحصول على رسوم الأعياد مقدار الأجر مقابل أيام العيد. التفسير المقبول هو أن الأجر يُحسب كأنه أجر يوم عمل عادي (بالنسبة لعامل على الساعة - متوسط عدد الساعات لليوم في السنة الأخيرة)، بدون إضافات مختلفة (مثل: سفريات، ساعات إضافية وغيرها).
  • قائمة الأعياد التي يحقّ للعاملين الحصول على مستحقّات الأعياد مقابلها:
  • لا يحق للعمّال الشهريين الحصول على مستحقات الأعياد، بل يحصلون على أجر شهري عادي أيضا في الشهر الذي يشمل أيام العيد.
  • لمعلومات إضافية حول حقوق العمّال في فترة الأعياد، انظروا لـحقوق العاملين في العيد.

من هو صاحب الحق؟

  • عامل يتقاضى راتبا غير شهري (أي عامل براتب على الساعة، على اليوم أو بحسب إنتاجه) وتوفرت لديه الشروط التالية:
    1. قد استكمل ثلاثة أشهر من العمل في نفس مكان العمل.
    2. العيد ليس في أيام السبت وليس في يوم أخر في الأسبوع الذي يعتبر يوم عطلة في نفس مكان العمل (مثلا، يوم جمعة في مكان عمل والذي يعمل من الأحد للخميس فقط).
    3. أن يكون قد عمل يوما قبل العيد ويوما بعده، الا اذا تغيّب في هذه الايام بموافقة المشغّل (مثلا: اذا لم يتم إدراجه عند ترتيب اسبوع العمل، كان بإجازة،أيام مرضيّة،ايام الراحة الأسبوعية او جسر الذي تم الموافقة عليه من قبل المشغّل).
مثال:
  • العامل الذي يعمل بورديّات مسائية، ومساء العيد (ערב חג) أتى في وقت ورديته المسائية المعتادة، أو أن العامل لم يحصل على ورديّة عمل في اليوم التالي بعد العيد.
  • كون العامل لم يعمل بموافقة المشغّل في نفس اليوم، فلا يمكن أن تتضرر أحقيته لمستحقات الأعياد بسبب هذا.
  • إذا كان العامل يعمل في أيام محددّة أسبوعيا (ولكن ليس في كل أيام الأسبوع)، وأتى العيد في يوم عمل محدد، يحق للعامل الحصول على مستحقات الأعياد إذا تغيّب عن العمل في اليوم الذي يسبق العيد أو في اليوم التالي للعيد، وتتم رؤية الغياب في هذه الأيام كغياب بموافقة المشغّل (وهذا لأنهم قد وافقوا مسبقا على أيام العمل الدائمة، وفي هذه الأيام العامل غير ملزم بالعمل). لقراءة حكم قضائي عن هذا الموضوع
  • اضغطوا هنا.

    مثال:
    • تعمل مساعدة بيتيّة ما بشكل دائم في يوم الأربعاء.
    • في عام 2016 يوم الغفران كان في يوم أربعاء، والعاملة لم تذهب للعمل.
    • يجب على المشغّل دفع مستحقات الأعياد لها، بنفس أجرها اليومي ما عدا تكلفة السفر.
    • لا يحق للمشغّل ان يعلِمَها بأنه سيقوم بإنقاص يوم إجازة من أيام الإجازة المتراكمين لها.
    • وبالإضافة إلى ذلك، لو كان المشغّل معني بأن تأتي العاملة للعمل في يوم الخميس في نفس الأسبوع مكان يوم الأربعاء، فيتوجّب عليه أن يدفع لها أجرها مقابل يوم الخميس بالإضافة لمستحقات الأعياد التي يتوجب عليه دفعها مقابل يوم الأربعاء الذي تغيّبته العاملة.
    • لا تتعلق الأحقية لمستحقات الأعياد بحجم وظيفة العامل. إذا ما انطبقت الشروط الثلاثة أعلاه على العامل، فيحق له الحصول على مستحقات الأعياد، بلا علاقة لعدد ساعات عمله في كل يوم عمل.

    عملية تحصيل الحق

    • يُمنح الحقّ بصورة أوتوماتيكيّة من قِبل المشغِّل.
    • العامل غير اليهودي يحصل على مستحقات الاعياد حسب اعياد ديانته او اعياد اسرائيل، حسب إختياره.
    • لا يحق لعامل غير يهودي الذي إختار ايام اعياد ديانته كايام العيد، ومكان عمله يكون مغلق في الاعياد اليهودية، الحصول على مبلغ مُضاعف،(مقابل اعياد ديانته ومقابل اعياد الديانة اليهودية). ممكن دفع مستحقات الإجازة للعامل مقابل ايام اعياد الديانة اليهودية.

    العمل في العيد

    • يحق للعاملين الذين يعملون في أيام العيد المحددة لديانتهم الحصول على إضافة بقدر 50% على الأجر (أي أن الأجر يكون 150%). لمعلومات إضافية اتطلعوا على مستحقّات التشغيل في يوم الراحة.
    • يحق للعامل الذي يعمل خلال عيد أتى في يوم الراحة الأسبوعي الحصول على 150% مقابل ساعات العمل (وليس على إضافة مضاعفة على الأجر)، وهذا إلا إذا حددت شروط أفضل في إتفاقية عمل جماعية أو شخصية..


    عيد موعده في يوم سبت أو جمعة

    • حددت محكمة العمل القطرية أنه يجب تفسير أمر التوسيع كأنه يحدد أحقية للحصول على مستحقات الاعياد لعامل خسر يوم عمل بسبب العيد الذي كان موعده في يوم عمل. وهذا حسب:
      • في مكان عمل يعملون فيه 6 أيام اسبوعيا - يحق للعامل بأجر الساعة أو اليوم والذي عليه العمل في يوم الجمعة وقام بالغياب بسبب العيد الحصول على مستحقات الاعياد مقابل يوم العيد الذي أتى في يوم جمعة.
      • في أماكن عمل يعملون فيها يوم السبت - يحق للعامل بأجر الساعة أو اليوم والذي عليه العمل في يوم السبت وقام بالغياب بسبب العيد الحصول على مستحقات الاعياد مقابل يوم العيد الذي أتى في يوم السبت.
      • في أماكن عمل يعملون فيها من الأحد للخميس فقط (أي لا يعملون في أيام الجمعة والسبت) - لا يحق للعامل بأجر الساعة أو اليوم الحصول على مستحقات الأعياد التي أتت يوم جمعة او سبت بسبب عدم خسارته ليوم عمل. يحدد أمر التوسيع أنه إذا أتى العيد يوم سبت، لا يحق للعامل الحصول على مستحقات الأعياد. لا يتطرق الأمر لحالات فيها يأتي العيد يوم جمعة أو في يوم فراغ آخر.
    • لمعلومات إضافية حول قرار المحكمة، راجعوا لا يحق للعامل أن يحصل على رسوم أعياد مقابل العيد الذي صادف يوم الجمعة أو السبت اللذين لا يعمل فيهما أصلا.

    من المهمّ أن تعرف

    • يُقتطع من الأجر المدفوع على أيام العيد اقتطاعات إجبارية (ضريبة الدخل، التأمين والصحة والتأمين الوطني).

    توسّع

    فرع توسّع البند
    عمال المقاول/ شركات القوى البشريّة
    • يحق لعمّال المقاول والقوى البشريّة في القطاع الخاص الغياب يوم إضافي مدفوع زيادة عن الأيام التسع المحدّدة، وهذا بالتنسيق بين صاحب طلب العمّال، المشغّل والعامل.
    مستحقات الأعياد لعمال المُقاول(شركات القوى البشرية)

    أحكام قضائية

    منظمات الدعم والمساعدة

    جهات حكوميّة

    تشريعات وإجراءات

    توسُّع ونشرات