سطر 28: سطر 28:
  
 
يُعتبر العامل الذي توجّب عليه التواجد بـ[[واجب الحجر الصحي المنزلي على أثر الخشية من الإصابه بعدوى فيروس "الكورونا"|حجر صحي]] على أثر الخشية من إصابته بعدوى فيروس "كورونا" على أنه متغيب عن عمله جرّاء مرض، وعلى ضوء ذلك، يستحق الحصول على [[مستحقات المرض]] خلال فترة تغيبه عن العمل جرّاء الحجر الصحي، وهذا بحسب [[أيام المرض|الأيام المرضية]] المتراكمة التي تحق للعامل.
 
يُعتبر العامل الذي توجّب عليه التواجد بـ[[واجب الحجر الصحي المنزلي على أثر الخشية من الإصابه بعدوى فيروس "الكورونا"|حجر صحي]] على أثر الخشية من إصابته بعدوى فيروس "كورونا" على أنه متغيب عن عمله جرّاء مرض، وعلى ضوء ذلك، يستحق الحصول على [[مستحقات المرض]] خلال فترة تغيبه عن العمل جرّاء الحجر الصحي، وهذا بحسب [[أيام المرض|الأيام المرضية]] المتراكمة التي تحق للعامل.
* عن اليوم الأول، لن يتلقى الدفعة.
+
* '''يستطيع العامل الذي توجّب عليه التواجد مع طفله بسبب الحجر الصحي المنزلي لطفله'''، استغلال الأيام المرضية حسب عدد [[أيام مرضيّة بسبب مرض أحد الأطفال|الأيام المرضيّة بسبب مرض أحد أطفاله]]التي تحق له بموجب القانون.
* عن اليوم الثاني، يتلقى 50% من أجره.
+
* الدفم مقابل الأيام المرضية بموجب القانون يحسب كالتالي:
* عن اليوم الثالث، يتلقى 50% من أجره.
+
** عن يوم المرض الأول، لن يتلقى الدفعة.
* إبتداءً من اليوم الرابع، يتلقى مدفوعات بقيمة أجر كامل.
+
** عن يوم المرض الثاني، يتلقى 50% من أجره.
* إذا كان متّبعاً في مكان العمل دفع أجر كامل من اليوم الأول، فسيتلقى العامل المدفوعات بحسب المتّبع في مكان العمل هذا.  
+
** عن يوم المرض الثالث، يتلقى 50% من أجره.
 
+
** إبتداءً من يوم المرض الرابع، يتلقى مدفوعات بقيمة أجر كامل.
 +
* إذا كان متّبعاً في مكان العمل دفع أجر كامل من يوم غيابه الأول، فسيتلقى العامل المدفوعات بحسب المتّبع في مكان العمل هذا.  
 
{{שימו לב|سيتم خصم أيام غياب العامل من حصة [[أيام المرض|الأيام المرضية]] المتراكمة لديه|הסבר= إذا لم يكن لدى العامل أيام مرضية متراكمة كافية، فسيتم خصم الغياب من الأجر (أي أنه لن يتقاضى أجراً عن أيام غيابة ما لم تكن بحوزته). }}
 
{{שימו לב|سيتم خصم أيام غياب العامل من حصة [[أيام المرض|الأيام المرضية]] المتراكمة لديه|הסבר= إذا لم يكن لدى العامل أيام مرضية متراكمة كافية، فسيتم خصم الغياب من الأجر (أي أنه لن يتقاضى أجراً عن أيام غيابة ما لم تكن بحوزته). }}
 
 
* يحظر المشغّل أن يطلب من العامل الوصول للعمل عندما يكون في الحجر الصحي المنزلي ويجب ألا يسمح للعامل بالدخول إلى مكان العمل، حتى لو كان العامل يرغب في ذلك.
 
* يحظر المشغّل أن يطلب من العامل الوصول للعمل عندما يكون في الحجر الصحي المنزلي ويجب ألا يسمح للعامل بالدخول إلى مكان العمل، حتى لو كان العامل يرغب في ذلك.
 
* كما ويحظر إقالة عامل غاب عن عمله بسبب وجوده في الحجر الصحي المنزلي. لمزيد من المعلومات راجعوا [[حظر إقالة عامل تغيّب عن عمله بسبب تواجده في حجر صحي خشية الإصابة بفيروس كورونا]].
 
* كما ويحظر إقالة عامل غاب عن عمله بسبب وجوده في الحجر الصحي المنزلي. لمزيد من المعلومات راجعوا [[حظر إقالة عامل تغيّب عن عمله بسبب تواجده في حجر صحي خشية الإصابة بفيروس كورونا]].

مراجعة 11:19، 24 مارس 2020

مقدمة:

يُعتبر العامل الذي توجّب عليه التواجد بـحجر حي على أثر الخشية من إصابته بعدوى فيروس "كورونا" على أنه متغيب عن عمله جرّاء مرض، ويستحق أن تُدفع له مستحقات المرض بحسب الأيام المرضية المتراكمة التي تحق للعامل.الاستحقاق صالح أيضًا للعامل الذي يُطلب منه البقاء مع طفله بسبب التزام الطفل بالحجر الصحي المنزلي
يجب عدم التوجه إلى طبيب/ة العائلة من أجل الحصول على شهادة مرضيّة، وبدل ذلك، يتوجب على العامل أن يقدّم للمشغِّل شهادة المرض الكاسحة (العامة) التي أصدرتها وزارة الصحة، التوقيع على بيان غيابه وإرفاق تأكيد موعد مغادرته لتلك البلدان، كل من عاد من هذه البلدان عليه التواجد بحجر صحي منزلي
يتوجب على العامل أن يبلّغ فوراً بأمر بقائه في الحجر الصحي وبمكان إقامته أو مكان مكوثه في الحجر الصحي، إلى مركز المعلومات الهاتفي التابع لوزارة الصحة، ورقمه 5400* أو بواسطة استمارة تبليغ الكترونية

يُعتبر العامل الذي توجّب عليه التواجد بـحجر صحي على أثر الخشية من إصابته بعدوى فيروس "كورونا" على أنه متغيب عن عمله جرّاء مرض، وعلى ضوء ذلك، يستحق الحصول على مستحقات المرض خلال فترة تغيبه عن العمل جرّاء الحجر الصحي، وهذا بحسب الأيام المرضية المتراكمة التي تحق للعامل.

  • يستطيع العامل الذي توجّب عليه التواجد مع طفله بسبب الحجر الصحي المنزلي لطفله، استغلال الأيام المرضية حسب عدد الأيام المرضيّة بسبب مرض أحد أطفالهالتي تحق له بموجب القانون.
  • الدفم مقابل الأيام المرضية بموجب القانون يحسب كالتالي:
    • عن يوم المرض الأول، لن يتلقى الدفعة.
    • عن يوم المرض الثاني، يتلقى 50% من أجره.
    • عن يوم المرض الثالث، يتلقى 50% من أجره.
    • إبتداءً من يوم المرض الرابع، يتلقى مدفوعات بقيمة أجر كامل.
  • إذا كان متّبعاً في مكان العمل دفع أجر كامل من يوم غيابه الأول، فسيتلقى العامل المدفوعات بحسب المتّبع في مكان العمل هذا.
إنتبهوا
سيتم خصم أيام غياب العامل من حصة الأيام المرضية المتراكمة لديه
إنتبهوا
أطلقت وزارة الصحة بالتعاون مع شركة "بيلونغ" تطبيقاً يوفر المعلومات والدعم بخصوص فيروس كورونا.
يمكن بواسطة هذا التطبيق ارسال تقرير الأعراض اليومي الخاص بالموجودين في الحجر الصحي المنزلي مباشرة إلى صناديق المرضى، ولاحقاً، سوف يكون بالإمكان إضافة تقارير أخرى تخص من تم تشخيصهم كحاملين أو مصابين بالفيروس. لمزيد من المعلومات تطبيق للمعلومات والدعم بخصوص كورونا.

من هو صاحب الحق؟

إنتبهوا
تُمنح أهلية إستخدام الأيام المرضية مدفوعة الأجر فقط للعمال الأجيرين.
اعتبارًا من اليوم، لن يتم تعويض العامل المستقل ولن يتلقى أي دفعات مقابل الخسارة في الدخل بسبب تواجده في الحجر الصحي.

عملية تحصيل الحق

  • يتوجب على العامل الماكث في الحجر الصحي أن يبلّغ وزارة الصحة بمكان إقامته أو مكان مكوثه وبأنه موجود في الحجر الصحي وذلك فورياً. يتم التبليغ في أحد الطرق التالية:
  • يتوجب على العامل أن يبلّغ مشغِّله بأمر مكوثه في الحجر الصحي وأن ينقل إليه المستندات التالية:
    1. شهادة المرض الكاسحة (العامة) التي أصدرتها وزارة الصحة (هذه الشهادة عامة لكل عامل)
    2. بيان غيابه عن الشغل على أن يشمل التفاصيل التالية:
      • أسم العامل
      • رقم بطاقة هوية العامل
      • الفترة التي لن يكون فيها العامل قادراً على الوصول إلى العمل جرّاء الحجر الصحي
      • يوم المكوث الأخير في هذه الدولة أو يوم (التلامس) الأخير والتواجد بمعية الشخص الذي أصيب بعدوى الفيروس (مريض مؤكد)
    3. ورقة رسمية تفيد بموعد مغادرته الصين، كي يتم دفع مستحقات المرض ضمن أجره.
إنتبهوا
يجب عدم التوجه إلى طبيب/ة العائلة من أجل الحصول على الشهادة المرضيّة جرّاء التغيّب. إذ تحل الشهادة المرضية الكاسحة المرفقة ببيان التغيب وورقة تؤكد موعد مغادرة هذه الدول، محل الشهادة المرضيّة العادية.

العمل من البيت أثناء فترة الحجر الصحي بدلاً من استغلال الأيام المرضية

  • يمكن للعامل والمشغّل الاتفاق على أن العامل سيعمل من البيت خلال فترة الحجر الصحي (والحصول على أجره بدلاً من مستحقات المرض).
  • وفقًا للقانون، لا يُمنع العامل (الذي ليس مريضًا) أن يعمل من البيت، إذا كان نوع العمل يؤمكنه ذلك، بشرط أن يكون لدى العامل ظروف مناسبة وأن هذا ليس مطلبًا غير معقول.
  • ومع ذلك، فمن غير الواضح ما إذا كان بإمكان المشغّل "إرغام العامل" للعمل من البيت بدلاً من استغلال الأيام المرضية أثناء غيابه عن العمل بسبب الحجر الصحي.

من المهمّ أن تعرف

إنتبهوا
أطلقت وزارة الصحة بالتعاون مع شركة "بيلونغ" تطبيقاً يوفر المعلومات والدعم بخصوص فيروس كورونا.
يمكن بواسطة هذا التطبيق ارسال تقرير الأعراض اليومي الخاص بالموجودين في الحجر الصحي المنزلي مباشرة إلى صناديق المرضى، ولاحقاً، سوف يكون بالإمكان إضافة تقارير أخرى تخص من تم تشخيصهم كحاملين أو مصابين بالفيروس. لمزيد من المعلومات تطبيق للمعلومات والدعم بخصوص كورونا.


منظمات الدعم والمساعدة


جهات حكوميّة

الجهة الحكومية المركز الهاتفي الخدمات السريعة
وزارة الصحة المركز الهاتفي صوت الصحة 5400*
مراكز الاتصال البلدية (بمعظم المدن) 106
الجبهة الداخلية مركز الطوارئ للمشاكل المدنية (غير الطبية) 104
مصلحة التشغيل (مكتب العمل) المركز الهاتفي ‎9687* التسجيل الأولي المحوسب إلى مكتب التشغيل
مؤسسة التأمين الوطني المركز الهاتفي 6050* طلب محوسب للحصول على مخصصات البطالة
وكالة المصالح الصغيرة والمتوسطة المركز الهاتفي لمصالح معوف 8794*
وزارة العمل والرفاه والخدمات الإجتماعية و"شيل" (خدمات إستشارية للمواطن) المركز الهاتفي 118
سلطة الضرائب في إسرائيل
  • المركز الهاتفي لدى سلطة الضرائب (عام) 9848*
  • المركز الهاتفي الخاص بضريبة الأراضي 4954*
سلطة السكان والهجرة مركز قطري للخدمات والمعلومات 3450* التوجه المحوسب لمشغِّلي عمال أجانب/فلسطينيين حول فيروس كورونا
وزارة التربية والتعليم خط مفتوح للأهالي والطلاب * 073-3931111
  • 1800-25-00-25
وزارة المساواة الإجتماعية المركز الهاتفي لكبار السن 8840* إستمارة توجه محوسبة للمركز الهاتفي خاصة بكبار السن


تشريعات وإجراءات

توسُّع ونشرات