مقدمة:

أمرت المحكمة العليا اللجنة الطبية للغبار الضار بإنشاء بنك معلومات حول معطيات أمراض العاملين الذين تعرضوا للغبار الضار أثناء عملهم.

تفاصيل الحكم القضائي

المستوى القضائيّ:
المحكمة العليا
رقم الملفّ:
المحكمة العليا 2725/09
التاريخ:
05.05.2010

أفيتال ياد- شالوم تعرض لغبار الإسبست أثناء عمله في المصنع وأصيب بمرض ورم الغدد الليمفاوية (ليمفوما). في التماسه ادعى بأن هناك "علاقة سببية" بين الأمور. كان السيد ياد- شالوم مهتمًا بالمعلومات بشأن معدل الأورام الليمفاوية بين العمال الذين تعرضوا للاسبست، توجّه إلى اللجنة الطبية للغبار الضار وتمت إجابته بأنه لا يوجد بحوزتها المعطيات. هذه اللجنة أُقيمت بغرض وضع صورة كاملة ومحدّثة بكل ما يخص استخدام الغبار الضار وأمراض العمال والعمال السابقين الذين تعرضوا للغبار الضار.

وفقاً لمقدم الالتماس، فإن اللجنة لم تف بالمهام الملقاة عليها بموجب أنظمة الغبار الضار لأنها لم تنشئ بنك معطيات واسع بما يخص أمراض العمال، وعدم وجود بنك للمعطيات يقلل من إمكانية الكشف المبكر عن الأمراض المتعلقة بالغبار الضار لدى العمال المعرضين له ومتابعتها. أمرت محكمة العدل العليا بإنشاء وإدارة بنك معلومات يحتوي على تفاصيل العمال الذين تعرضوا للاسبست والأمراض التي أصيبوا بها، ونصحت مقدم الالتماس بالتوجه للّجنة بعد إنشاء المستودع، بموجب قانون حرية المعلومات.

مدلول

  • سيتم إنشاء بنك معلومات مفتوح أمام الجمهور، والذي سيوفر معطيات ذات صلة حول أمراض العمال المعرضين للغبار الضار.

تشريعات وإجراءات

شكر