مقدمة:

العامل المستقل الذي يعمله من من منزله، ويسقط ويصاب في وقت لم يكن يعمل فيه، لا يُعترف به كمصاب عمل

تفاصيل الحكم القضائي

المستوى القضائيّ:
محكمة العمل القطرية
رقم الملفّ:
استئناف ضد مؤسسة التأمين الوطني 713/08
التاريخ:
24.08.2009

يعمل المدّعي كمراقب داخلي ومستشار لشركات مختلفة، ومكتبه قائم في المنزل، مع جميع ملفات العمل والمستندات التي يستخدمها في عمله.

في أحد الأيام، عندما كان يستعد للخروج من منزله لحضور جلسة في تل-أبيب، انزلق على درج المنزل الداخلي، وأصيب بأذى.

قدّم طلبًا لدى مؤسسة التأمين الوطني للاعتراف بالإصابة كـ حادثة عمل، ولكن مؤسسة التأمين الوطني رفضت طلبه معللة رفضها بأنّه حتى وإن كان يعمل كمستقل ويؤدي جزءًا من عمله في المنزل، إلّا أنّه لم يكن يعالج شؤون المكتب عند سقوطه، بل كان يستعد للخروج من المنزل، وسقوطه على درج المنزل الداخلي لا يشكّل عامل خطر مرتبط بالعمل.

قدّم المصاب دعوى لدى محكمة العمل اللوائية التي قبلت تعليلات مؤسسة التأمين الوطني وأضافت أنّه بما أنّ العامل كان يستعد للخروج من منزله وخرج فورًا، ولم يستخدم منزله كمكتبٍ في اليوم نفسه، فإنّ الإصابة تُعرّف كإصابة منزلية. بالنسبة للبند الذي يعترف بالشخص الذي أصيبَ بحادثة في طريقه من وإلى العمل كمصاب عمل، قضت المحكمة بأنّ الاستعداد للخروج من المنزل لا يستوفي التعريف "في طريقه إلى مكان عمله".

استأنف المدّعي على الحكم القضائي لدى محكمة العمل القطرية، التي رفضت استئنافه وقبلت تعليلات محكمة العمل اللوائية.

مدلول

  • العامل المستقل الذي يعمل من منزله، وتحدث له إصابة أثناء تواجده في المنزل ليس لغرض تأدية عمله، ولم يثبت بأنّه استخدم المنزل للعمل في يوم الإصابة لن يُعترف به كمصاب عمل.

تشريعات وإجراءات

توسُّع ونشرات