مقدمة:

يقوم المركز الوطني لزراعة الأعضاء بتمويل نفقات دفن المتبرع بأعضائه الميت


تنص المادة 30 من قانون زراعة الأعضاء على أن يتكفل المركز الوطني لزرع الأعضاء بنفقات الدفن في إسرائيل أو خارج إسرائيل لمن تبرع بأعضائه بغية زراعتها بجسد شخص آخر متلقي التبرع. وكذلك نفقات نقل وتسفير الجثمان بالطائرة، شريطة عدم وجود هيئة أخرى من المفروض أن تتولى أمر هذه النفقات.

من هو صاحب الحق؟

  • الشخص الذي استئصلت أعضاؤه بموجب قانون التشريح وعلم الأمراض، بغية زراعتها بجسد متلقي التبرع.

عملية تحصيل الحق

  • بعد إنهاء مسألة التبرع بالأعضاء أمام منسقة زراعة الأعضاء، تساعد المنسقة في ترتيبات الدفن (إستصدار رخصة دفن من المستشفى، نقل الجثمان إلى المقبرة، تسفير الجثمان بالطائرة إلى خارج البلاد وغير ذلك).
  • يتم التمويل مباشرة مع المقاول أو الشركة اللذين يسفّران أو ينقلان جثمان المتبرع (لا تحصل العائلة على الأموال مباشرة).

نقل جثمان المتبرع إلى الدفن

  • يتم نقل المتوفى من مكان الوفاة إلى المقبرة بواسطة وبتمويل المركز الوطني لزراعة الأعضاء، شرط أن لا يُدفن المتوفى بمقبرة ضمن نطاق شركة "حفرا كديشا-חברא קדישא" (عندها، يتم النقل من قبل "حفرا كديشا-חברא קדישא").

شاهد القبر

  • يقوم المركز الوطني لزراعة الأعضاء بتمويل وضع شاهد قبر (يدفع مباشرة لمقاول شواهد القبور)، ضمن المعيار المتبع من قبل التأمين الوطني في مثل هذه الحالات، عندما يكون المتبرع وحيداً، أو أن أولاده قاصرون، أو أن والداه مع إعاقة معترف بها من قبل التأمين الوطني.

تسفير الجثمان بالطائرة للدفن خارج البلاد

  • يقوم المركز الوطني لزراعة الأعضاء بتمويل التسفير بالطائرة لجثامين المتبرعين الذين ترغب عوائلهم بأن يُدفنوا خارج البلاد، إلى المطار الأقرب من مكان الدفن خارج البلاد.

جهات حكوميّة

تشريعات وإجراءات

مصادر