مقدمة:

يحق للسجين المدني استقبال الزوار في السجن مرة واحدة في الأسبوع
في ظروف معينة، قد يحظى السجين بزيارات إضافية بموافقة المسؤولين ذوي العلاقة في السجن
يحظر على الزوار إدخال أغراض شخصية أو غيرها دون إذن مسبق


من أجل تمكين السجين من الحفاظ على التواصل مع أفراد أسرته وأصدقائه، تتيح مصلحة السجون للسجناء استقبال الزائرين في السجن.

من هو صاحب الحق؟

  • يستطيع السجين المدني الذي أكمل ثلاثة أشهر من فترة سجنه، استقبال الزائرين في السجن.

عملية تحصيل الحق

  • إذا كانت هناك حاجة إلى معرفة مكان السجين، يمكن الاتصال بهاتف رقم 6225300-02. في القائمة الصوتية يجب اختيار مركز إيجاد السجناء.

تنسيق الزيارة

  • يجب الاتصال بمركز الزائرين في المعتقل أو السجن حيث يتم احتجاز السجين، وطلب تنسيق الزيارة - إلى قائمة السجون وأرقام الهواتف.
  • إذا رغب الزائر أن يسلّم السجين أغراضًا شخصية، فمن المستحسن الاستيضاح فيما إذا كان من الممكن القيام بذلك.
  • قد يستغرق انتظار تصريح الزيارة عدة أيام.

القيام بالزيارة

  • يجب على الزائر الحضور إلى مرفق الاحتجاز مع شهادة رسمية حكومية تحمل صورته (بطاقة الهوية، رخصة القيادة، الخ).
  • عند المدخل، يخضع الزائر لفحص أمني ويتم تفتيشه وتفتيش أغراضه.
  • تتم الزيارة بحضور سجان.
  • إدخال أغراض شخصية
  • إذا أراد الزائر تسليم بعض الأغراض للسجين، فعليه أن يستفسر لدى مركز الزوار قبل الزيارة عن الأغراض التي يُسمح بإدخالها وتسليمها إلى السجين.
  • كقاعدة، خلال الزيارة ليس بالإمكان إدخال أي شيء. يمكن إيداع الأغراض الشخصية في صناديق التخزين الموجودة في منطقة الانتظار، بتكلفة حوالي 5 شيكل جديد.
  • إذا أراد الزائر أن يسلّم أغراضًا معينة للسجين، فعليه أن يستفسر لدى مركز الزوار قبل الزيارة عن الأغراض التي يُسمح بإدخالها وتسليمها إلى السجين.
  • ومع ذلك ،يُسمح لأقرباء السجين المدني، الذين حضروا لزيارته بإدخال بطاقات اتصال هاتفي تكفي لما لا يزيد عن 30 مكالمة الى السجن، وذلك لغرض معالجة تنظيم مدفوعاته من أجل ترتيب إطلاق سراحه من السجن. لمزيد من التفاصيل راجعوا اتصال هاتفي لسجين مدني بهدف ترتيب دين.

وتيرة الزيارات

  • يحق للمعتقل الزيارة بوتيرة مرة واحدة في الأسبوع.
  • إذا كان الزوار من خارج البلاد، فيُسمح لهم القيام بزيارتين إضافيتين في السنة بالإضافة إلى الزيارات العادية، بشرط استيفاء الشرطين التاليين:
  1. هم من المقيمين الأجانب ولكنهم ليسوا مقيمين في مناطق السلطة الوطنية الفلسطينية؛
  2. هم أقرباء من درجة قربى أولى أو ثانية للسجين.
  • يحق لمدير قسم في السجن المصادقة على زيارة أخرى في الشهر ويحق لقائد السجن المصادقة على لقاءين إضافيين في الشهر (ما مجموعه ثلاثة لقاءات إضافية في الشهر). في كل واحدة من الحالات التالية:
  • امتاز السجين في العمل، التعليم أو في أدائه في القسم.
  • أوصى العامل الاجتماعي أو رجل دين يهودي- حاخام، بزيارات إضافية، على ضوء الظروف الأسرية التي تبرّر تعزيز التواصل مع الأسرة.

شكل اللقاء مع السجين

  • زيارة السجناء المدنيين هي زيارة مفتوحة، أي انها زيارة لا يوجد خلالها أي فصل بين السجين وزائريه. ومع ذلك، يحق لقائد السجن، وفقاً لمعلومات استخبارية واعتبارات أمنية، التحديد بأن تفصل شبكة أو فاصل زجاجي بين السجين وزواره.

عدد الزوار المسموح به

  • عدد الزوار المسموح به في الزيارة هو ثلاثة أشخاص بالغين، يرافقهم أبناء السجين حتى سن 18 عامًا.
  • يحق لقائد السجن المصادقة على زيادة عدد الزوار البالغين لنفس السجين في الزيارة الواحدة، بما لا يتعدى اثنان إضافيين (أي ألا يتجاوز عدد الزوار البالغين في الزيارة الواحدة الخمسة في كل الأحوال).
  • يحق لابن السجين أن يزور والده المسجون في السجن حتى بدون الـوصيّ عليه، ولكن يجب عليه تقديم رسالة من الوصي وصورة بطاقة هوية الوصي.

مدة الزيارة

  • مدة زيارة السجين المدني هي 30 دقيقة.
  • تمديد فترة الزيارة يتم وفقًا لتقدير قائد السجن أو مدير القسم.

مواعيد الزيارة

  • أيام الزيارة تتغير حسب كل سجن. بالإمكان استيضاح المواعيد في موقع مصلحة السجون أو الاستيضاح بواسطة الهاتف في السجن الذي يُحتجز فيه السجين.
  • يتم تحديد أيام زيارة مختلفة للسجناء المحتجزين في العزل الانفرادي عن السجناء غير المعزولين في الانفرادي.

من المهمّ أن تعرف

  • في حالة عدم تصرف الزائر وفقًا للتعليمات أو في حالة قيامه بخرق النظام، يتم إبعاده من المكان أو احتجازه ويتم منعه من الدخول إلى السجن كزائر في المستقبل.
  • محاولة تهريب غرض ما للسجين خلال الزيارة تُعتبر مخالفة جنائية.

منظمات الدعم والمساعدة


جهات حكوميّة


تشريعات وإجراءات


شكر

  • المعلومات الأصلية في هذه الصفحة مكتوبة بمساعدة طلاب العيادة القانونية لتمثيل السجناء في كلية شعري مشباط، والتي تعمل بشراكة مع الدفاع العام.