مقدمة:

من تم توجيهه لخدمة التشغيل ومثوله أمامها كان جزئي بسبب توجهه في منتصف الشهر، يستحق الحصول على مدفوعات مقابل الشهر ذاته

تفاصيل الحكم القضائي

المستوى القضائيّ:
محكمة العمل اللوائيّة، القدس
رقم الملفّ:
مؤسّسة التأمين الوطنيّ 11451/05
التاريخ:
30/03/2006
رابط:
حكم قضائيّ (على موقع نيفو)

قدّمت المدّعية طلبًا لـ مخصصات ضمان الدخل (استكمال الدخل) في تاريخ 05.08.2004 وباشرت بالحضور إلى مكتب مصلحة التشغيل في تاريخ 08.08.2004. ولأنّ حضورها كان جزئيًّا، لم تتقاضّ دفعة هذا الشهر.

قضت المحكمة بأنّه يحق لمقدّمة الطلب تقاضي دفعة عن هذا الشهر، واعتمدت في قرارها هذا على أحكام سابقة في قضايا مشابهة:

  • الحكم في قضية شوشانا نابل: تحدّد أنّه بالرغم من أنّ المخصّصات تُدفع فقط عن الفترة التي تبدأ في بداية الشهر الذي قُدّم فيه طلب الحصول على مخصّصات لمؤسّسة التأمين الوطني، يجوز للوزير أن يحدّد في الأنظمة الحالات التي تُدفع فيها مخصّصات من موعد سابق ولفترة يحددها الوزير.
  • في حكم قضائيّ لاحق، في قضية شبتاي لافيه: بما أنّ المدّعي قدّم طلب الحصول على مخصّصات من مؤسّسة التأمين الوطنيّ في منتصف الشهر، وعلى ضوء أنظمة البند 14 (أ) من قانون التأمين الوطني، صادقت المحكمة على دفع المخصّصات ابتداء من بداية الشهر الذي قدّم فيه الطلب.
  • الحكم في قضية زينة زارفيلوف: المدّعي الذي حُوّل إلى مكتب مصلحة التشغيل وفي شهر تقديم الطلب طلب الحصول على عمل في كلّ مرة حضر فيها إلى مكتب خدمة التشغيل منذ تحويله إلى هناك، ولكن حضوره كان جزئيًّا، إذ بدأ في منتصف الشهر- لا يجوز رفض طلبه بخصوص الحضور الشهريّ، إنّما بعد أن تُعطى له الفرصة للحضور لمدة شهر كامل. أيّ أنّه يجب البت في طلبه فقط بعد الحصول على بيانات الشهر الكامل الذي يلي موعد تقديم الطلب.

مدلول

من يحوّل إلى مصلحة التشغيل ويكون حضوره جزئيًّا لأنّه توجّه في منتصف الشهر، لا يُسلب منه الحق في تقاضي دفعة الشهر ذي الصلة.

تشريعات وإجراءات

توسُّع ونشرات