مقدمة:

قانون الانتخابات (طرق الدعاية)،للعام 1959، يتناول القيود التي تسري على الدعاية الانتخابية خلال فترة 90 يومًا قبل الانتخابات.

تفاصيل القانون

اسم القانون:
قانون الانتخابات (طرق الدعاية)

يسري هذا القانون على انتخابات الكنيست، وكذلك على الانتخابات للبلديات والمجالس المحلية، ما لم يكن هناك أحكام منفصلة بشأنها.

  • تسري القيود على جميع أشكال الدعاية والنشر، بما في ذلك الإعلانات، حجمها وموقعها.
  • تم البت بأن الدعاية في التلفزيون تبدأ فقط 21 يوما قبل الانتخابات.
  • الدعاية الانتخابية في الإذاعة والتلفزيون خلال الـ 60 يومًا التي تسبق الانتخابات، يتم تنفيذها فقط في إطار الترتيبات التي ينص عليها القانون.
  • يحظر القانون، بضمن ما يحظره، استخدام الوسائل التالية للدعاية الانتخابية:
    • استخدام الممتلكات المموّلة من قبل الدولة لأغراض دعائية.
    • استخدام الطائرات أو السفن.
    • استخدام اسم وشخصية أحد أفراد قوات الأمن المصابين، أو اسم شخص أصيب في عمل عدائي- دون موافقته أو موافقة أسرته.
    • استخدام جيش الدفاع الإسرائيلي الأمر الذي قد يُعطي الانطباع بأن الجيش يساند حزبا ما.
    • إشراك طفل دون سن 15 عامًا في الدعاية الانتخابية، إلا إذا تم تصويره في نشاط عادي.
    • استخدام برامج ترفيهية، عروض فنية، عزف، عرض أفلام (باستثناء أفلام الدعاية) ورفع المشاعل.
    • تقديم الهدايا.
    • تقديم الطعام والمشروبات (ما لم يكن الحدث في منزل خاص).

مواضيع وحقوق

تشريعات وإجراءات متعلّقة بالقانون

توسُّع ونشرات

شكر

    • نص القانون بلطف من موقع نيفو.