مقدمة:

في غالبية الحالات، يرتبط الإدمان على المخدرات بصدمة خلال مرحلة الطفولة.
في المراحل الأولى من استهلاك المخدر، يشعر الإنسان بأن استعماله ممتع ويحرر من الضغوط والأزمات.
مباشرة بعد ذلك، تظهر علامات الإدمان على المخدرات: يزداد استهلاك المادة المخدرة، ينخفض التحكم وتحل محل المتعة التي شعر بها الشخص قبل الإدمان على المخدر، مشاعر المعاناة، العجز والإنفصال عن الواقع وعن الحياة. تستمر هذه المشاعر بالتعاظم كلما واصل الشخص إستهلاك المخدر.
رويداً رويداً، ينفصل الأشخاص المدمنون على المخدرات عن الأطر العائلية والإجتماعية ويشعرون بالوحدة والإغتراب. ويختبر أفراد عائلاتهم مساساً حقيقياً في علاقات الثقة المتبادلة، يتدهورون إقتصادياً ويجدون صعوبة في مواجهة المدمن وتبعات استعمال المخدرات على حياتهم. يُعتبر الإدمان على المخدرات مشكلة شخصية، عائلية ومجتمعية.
إن استعمال المخدرات أمر غير قانوني ومنوط بعمل جنائي.

تشريعات وإجراءات

شكر

تعتمد المعلومات الأصلية الواردة هنا على موقع وزارة الرفاه والخدمات الإجتماعية – خدمة معالجة الإدمانات