مقدمة:

يستحق المريض المعرف على أنه مقعد في البيت الحصول على خدمات طبية مختلفة في بيته
أنظروا منشور مديرية الطب – تعريف المتعالج على أنه "مقعد في البيت" لأغراض تقديم الخدمات الطبية

بمقتضى قانون التأمين الصحي الرسمي، صناديق المرضى ملزمة بجعل خدماتها الصحية متاحة لكل مؤمَّن يحتاجها.

تعريف المقعد في البيت

  • "المقعد في البيت" هو من يستوفي جميع الشروط ال 3 التالية، وليس من المتوقع أن ينتهي وضعه هذا خلال شهر:
  1. خروجه من البيت ووصوله للعيادة منوطان بجهد كبير واستثنائي.
  2. هناك تقييد حقيقي ومعقول أمام خروجه من البيت، وفق تحديد صادر عن طاقم متعدد المهن يشمل الطبيب/ة، الممرض/ة والعامل/ة الإجتماعي/ة التابعين لعيادة صندوق المرضى.
  3. هو يعاني مرضاً أو وضعاً طبياً يتطلبان واحداً أو أكثر مما يلي:
    • إستخدام جهاز داعم، مثل: العصا، العكازات، جهاز المشي، كرسي العجلات.
    • النقل ضمن سفرية خاصة.
    • المساعدة من شخص آخر بغية الخروج من البيت.
    • الإبطال الطبي لخروجه من البيت (عند وجود خطر لأن يطرأ تدهور كبير على وضعه الطبي).
  • يسري تعريف المقعد في البيت أيضاً بحالة خروج المتعالج من بيته في الظروف التالية:
    • خروج المتعالج من بيته بشكل إستثنائي من أجل تلقّي العلاج (مثل غسيل الكلى، العلاج الكيماوي أو من أجل إجراء فحص طبي).
    • خروج المتعالج من بيته نادراً لأسباب غير طبية، كالمناسبات الإجتماعية.
    • خروج المتعالج إلى المركز اليومي بمساعدة منظومة سفريات خاصة.

تشريعات وإجراءات