مقدمة:

الوحدات لعلاج المتضررين جراء الادمانات في السلطات المحلية، تعالج المتضررين جراء الادمانات وأبناء عائلاتهم كما أنها توجههم للعلاجات اللازمة
العلاج منوط بمشاركة ذاتية بقيمة ثلث نقطة استحقاق شهريا (حوالي 70 شاقلا شهريا، محتلن للعام 2014)


بوسع المتضررين جراء الادمانات التوجه للحصول على مساعدة من الوحدات لمعالجة متضرري الادمانات في السلطات المحلية.

  • مهام الوحدوات لعلاج متضرري الإدمانات في السلطات المحلية:
    • تشخيص متضرري الادمانات وتوجيههم إلى الأطر الملائمة لهم
    • الاهتمام بالمتوجهين من متضرري الإدمان – في حال توفر في الوحدة ما يحتاجونه

لمن أعد الحق؟

  • أبناء 18 عاما فما فوق من المدمنين أو المتضررين جراء الادمانات:
    • متضررو الادمانات – هم من تضرر أداؤهم العادي كنتيجة لاستخدام المخدرات، الكحول أو بسبب المرهنات ويقومون بتصرفات قسرية بشكل دائم.
    • المدمنون – يستخدمون المخدرات، الكحول أو المراهنات، يقومون بتصرفات قسرية بشكل دائم وتتجلى فيها صفات التعلق الجسدي أو النفسي.
  • للتفاصيل بالنسبة لأبناء الشبيبة والشباب الذين تتراوح أجيالهم ما بين 12-24 عاما، راجعوا علاج الشباب وأبناء الشبيبة متضرري الإدمانات في السلطات المحلية. السلطة المحلية التي تقدم العلاج للبالغين وأبناء الشبيبة على حد سواء، يتم فحص الإطار العلاجي الملائم لمن تتراوح أعمارهم ما بين 18-24 عاما، وفقا لمميزات كل معالَج.

عملية تحصيل الحق

  • يجب التوجه إلى قسم الخدمات الاجتماعية القريب الذي يعالج متضرري الادمانات. لتفاصيل إضافية، راجعوا التوجه للحصول على علاج لمتضرري الإدمانات من قبل السلطات المحلية.
  • بعدما تقام بشأن صاحب التوجه لجنة تشخيص يقرر له وفقا لتوصيات اللجنة برنامج علاجي شخصي يلائم احتياجاته وخصوصياته.
  • كما وتقرر، وفقا للحاجة، تدخلات علاجية إضافية بالتعاون مع أبناء العائلة (مثل المشاركة العائلية، المشاركة الزوجية، أو علاج الأبناء).
  • في العلاج الشخصي أو في العلاج ضمن مجموعة وكذلك في التداخلات العائلية يتم التشديد على الخصوصيات الشخصية لكل معالَج (مثلا: النساء، القادمون الجدد، أو المصابون بالأمراض الجسدية أو النفسية).

الفطام الجسدي

مركز يومي

العلاج التفصيلي

  • في إطار العلاج التفصيلي، يلتقي العامل الاجتماعي مع المعالَج مرة واحدة في الأسبوع على الأقل.
  • يهتم المعالِج بالمواضيع العلاجية المرتبطة بحياة المدمن دون المادة الإدمانية، مثل:
    • التخلص من المادة المؤدية إلى الإدمان.
    • بناء بيئة اجتماعية جديدة وملائمة.
    • التعامل في إطار العائلة الصغيرة والكبيرة.
    • مهارات للأهالي.
    • اشراك الأهالي في العلاج.
    • اكتساب المهارات للدمج في عالم العمل.

العلاج ضمن مجموعة

  • العلاج ضمن مجموعة يتيح للمعالَج:
    • أن يعيش تجاربا علاجيا من خلال التمعن بالعمليات الداخلية وبين الأشخاص التي يمر بها أعضاء المجموعة وهو بنفسه.
    • تطوير مهارات بالتعامل مع الآخرين.
    • مواجهة حدود الإطار العلاجي الجماعي.
    • أن يتعلم كيف يقدم تقييما لأعضاء المجموعة ويحصل منهم عليه.
  • العلاجات الجماعية تنقسم إلى عدة أنواع، مثل:
    • مجموعة هدفها التهيئة لاستيعاب المعالجين ودمجهم في عملية العلاج وإعادة التأهيل والمساعدة في مواجهة الامتناع عن استخدام مواد الإدمان في فترة انتظار العلاج.
    • مجوعة المعافين – مجموعة كل أعضائها هم مدمنون معافون موجودون في عملية علاجية.
    • مجموعات إضافية معدة للمساعدة والدعم في عمليات التغيير التي يمر بها المعالجون المدمنون والمعافون وعائلاتهم، مثل – مجموعات للأزواج والزوجات، مجموعة لأهالي المتضررين جراء الإدمان، مجموعة لأهالي المدمنين وما شابه.

مدة إعادة التأهيل

  • مع وشوك انتهاء مدة مكوث المعالج في المركز اليومي، تفحص معه إمكانيات إعادة التأهيل المهنية.
  • خلال فترة التأهيل فإن المتضرر جراء الإدمان يتعامل مع الانعكاسات النفسية والاجتماعية للإدمان.
  • في هذه المرحلة، يتم التشديد على أداء متضرر الإدمان، بمساعدة العلاج التفصيلي، الجماعي والعائلي.
  • في هذه العملية، يتم التشديد بشكل كبير على دمج المعالج في عالم العمل، بواسطة:
    • التشخيص المهني والدمج في إطار تأهيلي تشغيلي.
    • التأهيل المهني.
    • استكمال التعليم بواسطة مؤسسة التأمين الوطني.
    • ورشة للبحث عن عمل.
    • المساعدة بالبحث عن عمل بشكل مستقل.

إيقاف العلاج

  • يتم إيقاف العلاج في حال لم يتم خلال ثلاثة أشهر الاتصال مع المعالَج، رغم التوجهات من قبل العالم الاجتماعي شفويا وكتابيا.
  • في أي من حالات إيقاف العلاج، يقوم العامل الاجتماعي بتعبئة استمارة تلخص ظروف التوقف (ملحق 14 في بند 11.3 من النظام الداخلي للعمل الاجتماعي).
  • في حالة الإدمان على الكحول، يبلغ العامل الاجتماعي عن إيقاف العلاج في حال لم يصل المعالج إلى 3 لقاءات متتالية.

انتهاء العلاج

  • القرار بشأن انتهاء العلاج يتخذ من قبل العامل الاجتماعي بإشراك المعالَج والمعالِجين إجتماعيا.
    • بشأن الرجل المتضرر من الادمانات – انتهاء العلاج يكون على الأكثر بعد عامين منذ يوم بدء العلاج.
    • بشأن المرأة المتضررة من الإدمانات، يكون انتهاء العلاج بعد فترة أربع سنوات على الأكثر.

الدفع

  • يسري على المعالَجين دفع مشاركة ذاتية بقيمة ثلث نقاط إستحقاق (حوالي 70 شاقلا جديدا، وفقا للحتلنة حتى عام 2014).
  • المشاركة الذاتية تبدأ منذ اللقاء الثالث وحتى انتهاء العلاج بشكل شهري، كما هو مسجل في اتفاقية العلاج مع المعالَج.
  • المشاركة الذاتية تنقل إلى السلطة المحلية.
  • ثمة منع بجباية مبلغ من المعالجين يتجاوز ثلث نقطة الاستحقاق.

جهات حكومية

تشريعات وإجراءات

شكر وتقدير

  • المعلومات الأساسية في هذه الصفحة كتبت بمساعدة "الخدمات لعلاج الادمانات" في وزارة الرفاه والخدمات الاجتماعية