مقدمة:

التحقيق مع قاصر شاهد على ارتكاب مخالفة يتم فقط بعد إعلام أحد والديه، باستثناء الحالات المفصّلة أدناه
تسري هذه التوجيهة أيضًا على الأطفال الذي يتم التحقيق معهم كشهود في المخالفات التي يسري عليها قانون حماية الأطفال
في حالات معينة، يجوز إخراج شاهد قاصر من مكان مكوثه للتحقيق معه دون عِلم أهله


التحقيق مع قاصر شاهد على ارتكاب جريمة يتم فقط بعد إعلام أحد والديه، كالمذكور في مواد القانون التالية:

הערת עריכה
הייתי מחלק את הפסקה הזו לשניים:

בעבירות שחוק הגנת ילדים חל עליהן

כאן הייתי מפרט את התנאים מחוק הגנת ילדים שבהם מותר לחקור בלי ההורים

בעבירות שחוק הגנת ילדים לא חל עליהן

כאן היי מכניס את מה שקיים כרגע בפסקה הזו (ואז אפשר למחוק את השורה השניה שב"חשוב לדעת". באופן הזה אנחנו כותבים ערך שמקיף את כל סוגיית חקירת קטינים ללא ידוע ההורים.

סיכמנו שכרגע נשחרר את הערך AS IS ובהמשך נעבד את הערך הזה ע"י הבחנה בין שני המקרים.
הערה מאת שרון הורנשטיין (שיחה) 26.03.2015, 13:53 (IST)

من هو صاحب الحق؟

  • قاصر (دون سن الـ 18 عامًا) الخاضع للتحقيق كشاهد على مخالفة لا يُشتبه بأنّه ارتكبها، وقانون حماية الأطفال لا يسري عليها.
  • طفل (قاصر دون سن الـ 14 عامًا) الخاضع للتحقيق كشاهد على مخالفة لا يُشتبه بأنّه ارتكبها، وهي من المخالفات التي يسري عليها قانون حماية الأطفال.

الحالات التي تجيز التحقيق مع شاهد قاصر أو طفل في مخالفات يسري عليها قانون حماية الأطفال، حتى دون عِلم أهله

  • يجوز استدعاء شاهد طفل أو قاصر للتحقيق في مخالفات يسري عليها قانون حماية الأطفال، حتى دون علم أهله بتوفّر أحد الشروط التالية:
    • إذا طلب القاصر/الطفل عدم إعلام أهله -
      • في هذه الحالة، يجب إعلام عامل اجتماعي بأمر التحقيق.
      • يجوز للعامل الاجتماعي إصدار أمر بإعلام الأهل، بالرغم من طلب القاصر/الطفل بعدم إعلامهم، إذا رأى أنّ الأمر يصبّ في مصلحة القاصر/الطفل.
    • إذا رأى الضابط المسؤول عن التحقيق في المخالفة أنّ إعلام الأهل سيؤخّر التحقيق في المخالفة، لوجود صعوبة في إعلام الأهل بواسطة بذل جهود معقولة، وهناك أسس منطقية للافتراض أنّ التأخير سيحبط التحقيق أو سيحبط محاولات منع حدوث جريمة.
      • في هذه الحالة، يجب تقديم البلاغ بخصوص التحقيق لشخص بالغ مسؤول عن القاصر/الطفل خلال التحقيق، أو لقريب عائلة آخر للقاصر/الطفل ولوالده/ا، قدر الإمكان.
    • إذا رأى الضابط المسؤول عن التحقيق أنّ إعلام الأهل سيضر بسلامة القاصر/الطفل الجسدية أو النفسية، أو سيضر بالتحقيق - هذا القرار يتخذ فقط بعد التشاور مع عامل اجتماعي.
  • إن لم يكن هناك مبرر للتحقيق مع القاصر/الطفل دون إعلام أهله،، يجب إعلام أحدهما بأمر التحقيق مع القاصر/الطفل.

التحقيق مع شاهد قاصر خارج مكان مكوثه دون علم أهله

من المهمّ أن تعرف



منظمات الدعم والمساعدة

لمعلومات حول منظّمات الدعم والمساعدة للقاصرين في القضاء الجنائي


جهات حكوميّة

تشريعات وإجراءات

توسُّع ونشرات

شكر وتقدير