تجميد المبيض (حقوق)

المصدر بالعبرية: הקפאת שחלות
من كل الحق - כל-זכות (www.kolzchut.org.il)

مقدمة:

يحق للشابات والنساء حتى سن 40 اللاتي ستتلقين علاجا طبيا قد يؤثر سلبا على خصوبتهن، تجميد مبيضهن
حفظ نسيج المبيض لمن سيتلقين علاجات كيميائية أو بالأشعة، هو مشمول ضمن سلة الخدمات الصحية
فك التجميد عن نسيج المبيض وزراعته في جسم المرأة هو أمر يحتاج إلى تصريح لجنة "هلسينكي" العليا

تجميد المبيض هو إجراء قد أُعدَّ للحفاظ على خصوبة المرأة التي تتلقى علاجات طبية (علاج بالأشعة، علاجات كيميائية، عملية في البطن وما شابه) والذي من الممكن أن يعرض خصوبتها للخطر.

  • في هذه الإجراءات، يُخرج جزء من نسيج المبيض ويتم تجميده قبل العلاج الطبي. في هذه الحالة هنالك إحتمال لحفظ النسيج الذي يشمل الحويصلات والبويضات حتى يتم مستقبلا زراعة النسيج مجددا وإعادته إلى مكانه، وهكذا يمكن تجديد الخصوبة.
  • يشمل العلاج المشمول في سلة الخدمات الصحية في إطار حفظ نسيج المبيض ما يلي:
  • تكاليف نسيج المبيض
  • العمل على النسيج إجراء الفحوصات اللازمة
  • تجميد النسيج.

من هو صاحب الحق؟

  • الفتيات أو النساء الشابات في جيل الخصوبة حتى سن 40، في الحالات التالية:
    • المُصابات بأمراض خطيرة ومُقبلات على تلقي علاج للأورام السرطانية (مثلا علاج بالأشعة، علاج كيماوي) قد يسبب ضررا على المبيض ويمنعهن مستقبلا من الحمل.
    • في كل حالة فيها مرض أو علاج، من الممكن أن يسبب هذا ضررا لا يمكن تصليحه في الخصوبة (مثلا: عملية جراحية في البطن، علاج بالأدوية، علاج بالادوية السامة وما إلى ذلك).

عملية تحصيل الحق

الحصول على معلومات

  • يتوجب على الطبيب الذي يقدم علاجا قد يضر بالقدرة على الإنجاب، أن يعطي المتعالجات معلومات عن وجود تكنولوجيا تسمح لهم بالخصوبة مستقبلا.

موافقة في كامل الوعي

  • قبل إجراء عملية التجميد، يتوجب على متلقية العلاج أن توقع على نموذج الموافقة، الذي يفصّل مخاطر وإحتمالات العملية.
  • إذا كانت متلقية العلاج شابة صغيرة السن حتى عمر 14، يتوجب عندها الحصول منها كتابيا على موافقة في كامل وعيها على إجراء العملية، وذلك بعد أن تُعطى لها المعلومات الضرورية بالطريقة الملائمة لسنها ولمستوى فهمها. إضافة لهذا، يُمكن الحصول على موافقة الوصي على الفتاة قانونيا. إذا لم تكن هنالك موافقة بين المتعالجة والوصي، يجب التوجه للمحكمة.

تنفيذ الإجراءات

  • تُقام عملية تجميد المبيض فقط في وحدة الإخصاب خارج الجسم.
  • يستمر التجميد من أجل الحفاظ على الخصوبة 10 سنوات منذ يوم القيام بالعملية.

الإنسحاب من العلاج

  • يُسمح للمتعالجة الإنسحاب من العلاج في كل وقت تراه مناسبا.

من المهمّ للمعرفة

  • الحفاظ على نسيج المبيض للفتيات، الشابات والنساء اللاتي سيتلقين علاجا كيميائيا أو علاجا بالأشعة، هو مشمول في سلة الخدمات الصحية.
  • لا يمكن إجراء تجميد للمبيض وسحب بويضات عند نفس المرأة.
  • إذا أُخذ نسيج المبيض وكانت هنالك إمكانية لفصل البويضات التي في داخلهما عنهما، يحق للمرأة عندها تجميض نسيج المبيض وتجميد البويضات (المخصبة، غير المخصبة أو كلاهما).
  • سمحت وزارة الصحة بإجراء تجميد لنسيج المبيض كإجراء روتيني. من جهة أخرى، فإن زراعة نسيج مبيض من جديد في جسم المرأة بعد إخراجهما من التجميد من أجل تجديد الخصوبة، هو أمر جديد وتجريبي يجب الحصول مقابلهما على تصريح خاص من اللجنة العُليا للتجارب من أجل إجراء تجربة طبية في الإنسان.
  • يُعطى العلاج حتى ولادة ولدين في الأسرة الحالية.

جهات حكوميّة

وزارة الصحة

توسُّع ونشرات

شكر وتقدير