مقدمة:

يستطيع ضحية الجريمة في مرحلة الادعاءات أن يطالب بإبداء رأيه، خطيا أو بشهادة شفوية أو من خلال إعداد تقرير عن وضع المتضرر (תסקיר נפגע)
تصريح الضحية لا يأتي مكان التقرير عن ضحية الجرائم الجنسية أو العنف.

في مرحلة الادعاءات بشأن العقوبة يستطيع ضحية الجريمة أن يطلب بإبداء رأيه، كتابيا، بواسطة شهادة شفوية أو من خلال تقرير عن الضحية (תסקיר נפגע).

  • بعد سماع ادعاءات الادعاء والدفاع، تحسم المحكمة بإدانة المتهم أو بتبرئته.
  • في حال قضى الحكم بأنه مذنب، تقوم المحكمة بإدانة المتهم (إلا في حالات خاصة).
  • قبل قرار الحكم الذي يقرر عقوبة المتهم، يعرض الطرفان ادعاءاتهما بشأن العقوبة (لماذا يجب التساهل بالعقوبة أو تشديدها).
  • في هذه المرحلة، دور لضحية الجريمة في العملية يكون جديا، إذ تمنح له الفرصة بإبداء رأيه والكشف أمام المحكمة عن الأضرار التي ألمت به نتيجة لأعمال المتهم.
  • بإمكان ضحية الجريمة أن يبدي رأيه في مرحلة الادعاءات حول العقوبة، من خلال ثلاث وسائل:
    • تصريح المتضرر
    • الشهادة للعقوبة
    • تقرير عن الضحية

تصريح الضحية

  • يحق لضحايا الجريمة أن يرفقوا للشكوى تصريحا مكتوبا عن كل الأضرار والتي تسببت لهم في أعقاب الجريمة، لمعلومات إضافية أنظروا تصريح ضحية الجريمة.

الشهادة للعقوبة

  • يستطيع ضحايا الجريمة أن يطلبوا بأن يشهدوا أمام المحكمة في مرحلة الادعاءات للعقوبة، بواسطة المدعي أو ممثل النيابة الذي يعالج الملف، لمعلومات إضافية أنظروا شهادة ضحية الجريمة حول العقوبة.

التقرير عن الضحية

  • في حالات الجرائم الجنسية وجرائم العنف تستطيع المحكمة أن تطلب إعداد تقرير عن الضحية، يعد فقط بموافقة الضحية، لمعلومات إضافية، أنظروا تقرير عن ضحية الجريمة.

هام للمعرفة

  • تصريح الضحية لا يأتي مكان التقرير عن الضحية في الجرائم الجنسية وجرائم العنف.

تشريعات وإجراءات

منظمات الدعم والمساعدة

شكر وتقدير