مقدمة:

الشخص الذي قام بإتمام صفقة بدفعات بواسطة بطاقة اعتماد ولم يحصل على المنتج أو الخدمة، يمكنه أن يطلب من مزود خدمات الدفع (مثلًا: شركة بطاقات الاعتماد أو تطبيق الدفع) وقف بقية الدفعات الواجب دفعها
يمكن وقف بقية الدفعات حتى قبل موعد التزويد، حيث يكون من الواضح أنه لن يتم تزويد الخدمة أو المنتج، مثلًا في حالة إغلاق المصلحة
سيقوم مزود خدمات الدفع بوقف الدفعات المستقبلية، لكن لن يعيد المبالغ التي قد دُفعت في إطار الصفقة
لمزيد من التفاصيل، راجعوا المادة 17 من قانون خدمات الدفع


المستهلك الذي قام بإتمام صفقة ببطاقة الاعتماد، ولم يحصل على المنتج أو الخدمة التي دفع مقابلهما، أو الذي عُلم له أنه لن يتم تزويد المنتج أو الخدمة له، بإمكانه أن يتوجه إلى مزود خدمات الدفع (شركة بطاقات الاعتماد، تطبيق لخدمات الدفع وما إلى ذلك)، وأن يطلب وقف بقية الدفعات التي لم يدفعها بعد.

  • يقوم مزود خدمات الدفع بوقف الدفعات القادمة، لكن لن يعيد للشخص المبالغ التي قد دفعها في إطار الصفقة.
إنتبهوا
  • تتطرق هذه الصفحة إلى كل صفقة ببطاقة الاعتماد، أي الصفقة التي يلتزم فيها مزود خدمات الدفع، مثل شركة بطاقات الاعتماد، بتحويل الدفعة إلى المصلحة، بغض النظر عمّا إذا كان مزود الخدمة سيتلقى المبالغ فعليًا من المستهلك الذي قام بشراء المنتج أو الخدمة.
  • الاستعمال الأكثر شيوعًا هو بواسطة بطاقة الاعتماد، لكن قد تكون هناك صفقات اعتماد أخرى عن طريق مزودي خدمات دفع آخرين، مثل التطبيقات والحسابات الرقمية المختلفة، والمعلومات الواردة في هذه الصفحة تسري عليهم أيضًا.
  • من أجل إرجاع المبالغ التي قد دُفعت، يجب التوجه إلى المصلحة ومطالبتها فيها في إطار إلغاء الصفقة.
  • من هو صاحب الحق؟

    • المستهلك الذي قام بإتمام صفقة اعتماد (سواءً بواسطة بطاقة أو عن طريق جهة أخرى)، ويستوفي كل الشروط التالية:
      1. لم يتم تزويد المنتج أو الخدمة في الموعد المحدد في الصفقة، أو أن المصلحة توقفت بشكل دائم عن بيع المنتجات أو الخدمات التي تم شراؤها، حتى وإن لم يأت موعد التزويد بعد (مثلًا إذا أغلِقت المصلحة نهائيًا).
      2. ما زالت هناك دفعات مستقبلية التزم بدفعها في إطار الصفقة.
      3. أرسل بلاغًا بإلغاء الصفقة للمصلحة، إذا كان ذلك ممكنًا، وأبلغ مزود خدمات الدفع بذلك.
    • إذا تم تزويد المنتج أو الخدمة بشكل جزئي، يمكن لمطالبة بوقف الدفعات عن ما لم يتم تزويده منها، وذلك إذا كان بالإمكان الفصل عمليًا بين المنتج أو الخدمة التي تم تزويدها وتلك التي لم تُزوّد بعد.
    مثال
    • شراء ثلاجة بقيمة 1000 شيكل جديد، وفرن بقيمة 1500 شيكل جديد، بدفعات. تم تزويد الفرن لكن لم يتم تزويد الثلاجة. في هذه الحالة، يمكن إلغاء بقية الدفعات على الثلاجة.

    عملية تحصيل الحق

    • يجب على المستهلك أن يبلغ المصلحة بأنه سيلغي الصفقة، بموجب إلغاء صفقة إستهلاكية أو إلغاء صفقة بيع عن بعد، بحسب الشأن.
    • بعد ذلك، يجب عليه إرسال بلاغ لمزود خدمات الدفع، ومفاده ما يلي:
      1. أنه لم يحصل في الموعد على المنتج أو الخدمة اللذين دفع المبلغ مقابلهما، أو أن المصلحة توقفت عن بيع المنتج أو تزويد الخدمة التي قام بشرائهما.
      2. أنه أبلغ المصلحة بإلغاء الصفقة.
    • من المفضل الاحتفاظ بنسخة عن البلاغ.
    • يتوقف مزود خدمات الدفع بإلزام المستهلك بدفع الدفعات المستقبلية فورًا عند استلامه للبلاغ.
    • مهم: مزود خدمات الدفع لن يعيد المبالغ التي قد دُفعت في إطار الصفقة، وللحصول على هذه المبالغ يجب التوجه للمصلحة ومطالبتها بإرجاع المبالغ، في إطار الإبلاغ عن إلغاء الصفقة.

    الإلزام مجددًا بدفع بقية الدفعات

    • بإمكان مزود خدمات الدفع أن يلزِم الشخص مجددًا بدفع مبالغ الصفقة التي أوقفها، إذا تبيّن أنه تم تزويد المنتج أو الخدمة للشخص، أو أنه لم يقم أساسًا بإلغاء الصفقة.
    • في هذه الحالة، وقبل 15 يومًا على الأقل من إلزام المستهلك بالدفع مجددًا، يقوم مزود خدمات الدفع بإرسال بلاغ للشخص، مع كل التفسيرات بشأن الاستمرار في دفع دفعات الصفقة، بالإضافة إلى إرسال نسخة عن المستندات المرتبطة بالشأن، إذا طلب ذلك.

    من المهمّ أن تعرف

    • بإمكان المستهلك أن يطالب بإلغاء الصفقة ووقف الدفعات حتى في الحالات التي يدرك فيها أنه لن يحصل على المنتج أو الخدمة، مثلًا في حالة احتراق المصلحة أو إفلاسها.
    • لمزيد من المعلومات حول إلغاء الصفقة ووقف الدفعات في حال عجز المصلحة عن تسديد الديون، انظروا الغاء معاملة ببطاقة اعتماد بسبب إفلاس المزوّد .

    الجهات المُساعِدة

    جهات حكوميّة

    مراجع قانونية ورسمية

    تشريعات وإجراءات

    توسُّع ونشرات