مقدمة:

يمكن تسليم معلومات طبيّة حول شخص ما لشخص آخر أو لهيئة أخرى بشرط أن يمنح المريض موافقته على ذلك
في ظروف معيّنة، يمكن تسليم المعلومات بدون موافقة المريض

يسمح قانون حقوق المريض للمعالِج أو لمركز طبي تسليم معلومات طبية حول مريض معيّن- لشخص آخر أو لهيئة أخرى.

  • يمكن تسليم المعلومات مع موافقة المريض، وفي ظروف معيّنة حتى بدون موافقته.

تسليم المعلومات بموافقة المتعالج

  • بإمكان المعالِج أو المؤسسة الطبية تسليم معلومات طبيّة للآخرين، بعدما أبدى المتعالج موافقته لتسليم هذه المعلومات الطبية.
  • من الممكن أن تكون الموافقة واضحة وصريحة أو يمكن استنتاجها، خطيّا، شفهيّا، أو عن طريق التصرفات.
مثال
عندما يأتي المتعالج للعلاجات بمرافقة أحد أقربائه، يمكن الاستنتاج أنه منح موافقته لتسليم المعلومات لهذا القريب.

تسليم معلومات طبيّة بدون موافقة المتعالج

  • يمكن تسليم معلومات طبيّة للآخرين دون موافقة المتعالج في الحالات التالية:
  • عند وجود واجب قانوني (في القانون، المراسيم، أو أمر واضح من المحكمة) لتسليم المعلومات الطبيّة.
مثال
هنالك أنواع معيّنة من الأمراض المعدية يجب إبلاغ وزارة الصحة عنها.
مثال
عندما يقوم طبيب يعالج شخصاً عمره 16 سنة على الأقل بتشخيص مرض لديه، وحسب رأي الطبيب، بإمكان هذا المرض أن يعرّض المتعالج وأشخاص آخرين للخطر وقت قيادة السيارة، يجب علي الطبيب إبلاغ المعهد الطبي للأمان على الطرق حول المرض (راجعوا تفاصيل في منشور مدير عام وزارة الصحة).
  • عندما يتم تسليم المعلومات لمعالِج آخر من أجل علاج نفس المريض.
  • عند مصادقة لجنة الأخلاقيات على تسليم المعلومات، بعدما أقرت ضرورة تسليم المعلومات من أجل حماية صحة الآخرين أو الجمهور. بإمكان لجنة الأخلاقيات التداول والمصادقة على تسليم المعلومات للآخرين في حالتين:
    1. عندما يكون حامل فيروس HIV أو مريض إيدز، والذي لا يقوم بإتخاذ خطوات وقائية عند القيام بعلاقات جنسيّة أو أنه لا يقوم بإعلام الشريك/الشريكة. لمعلومات إضافية راجعوا الحفاظ على السرية الطبية لشخص مصاب بمرض الايدز او حامل المرض.
    2. مريض السلّ.
  • عند مصادقة لجنة الأخلاقيات على تسليم معلومات طبيّة، بعد أن حددت وجود خطر محتمل بأن يتعرض المتعالج لضرر كبير في صحته أو سلامته إذا ما حصل على المعلومات بنفسه.
  • عند تسليم المعلومات للمؤسسة الطبية المعالجة أو لعامل في هذه المؤسسة، من أجل دراسة المعلومات، إيداعها، أو الإبلاغ عنها حسب القانون.
  • عندما يكون الهدف من تسليم المعلومات الطبية هو دعاية علميّة، أو لأهداف بحثيّة، أو لأهداف تعليمية (حسب الأوامر التي حددها وزير الصحة)، وهذا بشرط عدم كشف المعلومات الشخصية التي تعرّف عن المريض.

تسليم وحفظ معلومات في مجال الصحة النفسية

  • يوضّح منشور مدير وزارة الصحة رقم 12/2015 الأوامر بخصوص معالجة المعلومات في مجال الصحة النفسية، وهذا عقب التعديل الذي دخل حيز التنفيذ في يوم 01.07.2015 وإنتقال المسؤولية التأمينية في هذا المجال لصناديق المرضى.

تشريعات وإجراءات


شكر وتقدير

  • أمنون كرمي، صحة وقانون (2003)، صفحة 826.