مقدمة:

تنكيل بمسنّين قد يجد التعبير عنه في عدة جوانب (الجسدي، النفسي، الاقتصادي)
لدى أية حالة من الشك بوجود تنكيل، اهمال او استغلال مسنّ عاجز، يتوجب التوجه لسلطات الرفاه أو تقديم شكوى في الشرطة

التنكيل بالمسنين يمكن أن يقوم بذلك شخص من الدائرة القريبة للمسن، مثل: ابن عائلة مُعالج، معالج غريب، طاقم علاجي في بيوت العجزة، وغير ذلك.

فيما يلي شرح قصير بما يخص أنواع التنكيل التي من الممكن وقوعها:

  • تنكيل جسدي - ألم أو إصابة جسدية نتيجة لاستخدام القوة تجاه المسن. الإصابة الجسدية تشمل: ضرب، دفع، صفع، طعن، ربط الجسم، تقديم جرعات زائدة من الأدوية وغير ذلك.
  • تنكيل جنسي- اي اتصال جسدي يتم رغمًا عن المسن، مثل: لمس أعضاء حميمة في جسده، اغتصاب، إدخال أجسام غريبة في جسده والكشف عن أعضاء جنسية.
  • تنكيل نفسي - التسبب في معاناة نفسية وآلام عاطفية من خلال المسّ الكلامي، تخويف، إهانات، إذلال، تهديد، صراخ، تجاهل طلبات المسن والتعامل معه كطفل.
  • استغلال اقتصادي- الاستغلال المسيء ويشمل استعمال غير قانوني وغير ملائم وبدون توكيل لأملاك وأموال المسن. استغلال اقتصادي يشمل: الخداع، السرقة أو أخذ أملاكه دون الحصول على موافقة المسن، أو من خلال التهديد والابتزاز.
  • إهمال - عندما لا يتم تزويد المسن باحتياجاته الأساسية مثل: الطعام والملابس والعلاج الطبي، بالإضافة إلى ذلك عزل المسن وتركه، كل ذلك يُعتبر إهمال.

من المهمّ أن تعرف

أحكام قضائية

جهات حكومية


تشريعات وإجراءات

توسُّع ونشرات

شكر وتقدير

  • "تجاهل المسنين: التدخل والمنع"، تأليف: أورلي ايناس، سارة ألون وفيرد بن دافيد.