مقدمة:

تشكل التوجهات المتلاحقة الموجهة إلى شخص معين والتي تتمحور حول جنسانيته تحرّش جنسي، وهذا بعدما أبدى الشخص ذاته بأنه غير معني بهذه التوجهات
في ظروف معينة غير مطلوب من الشخص المضايَق بأن يبدي عدم رغبة كي يتم اعتبار الاقتراحات المتلاحقة كتحرش جنسي

وفقا لبند 3(أ)(4) من قانون التّحرّش الجنسي، التوجهات المتلاحقة الموجهة إلى شخص معين وتتمحور حول جنسانيته، والتي أبدى الشخص إياه عدم رغبته بها، تشكل تحرش جنسي.

  • التوجهات قد تكون خطية، شفوية، من خلال الصور أو الأصوات، بما في ذلك من خلال الحاسوب أو بالتصرفات.
  • الطابع الجنسي للتوجهات، لا يشتق فقط من الكلمات التي تتضمنها إنما أيضا من ظروف الحادثة (العلاقات بين الطرفين، الفجوات بالقوى والأجيال، كمية التوجهات، وما تشكله من مس بكرامة الشخص المتعرض للملاحقة، بالمساواة وبمدى المحافظة في الوسط الذي ينتمي إليه الطرفان).
  • النكات ذات الطابع الجنسي هي أيضا توجهات ممنوعة وفقا لهذا البند في القانون وكذلك أيضا عرض مادة جنسية مطبوعة أو على شاشة الحاسوب.
  • التوجه لا يجب أن يكون موجها بشكل مباشر للمتعرض/ة للمضايقة إنما أيضا التوجه الهادف إلى لفت نظر شخص آخر إلى جنسانية المتعرض/ة للملاحقة.
  • يجب الانتباه إلى أن التوجهات يجب أن تكون متلاحقة. التوجهات التي تقال عدة مرات في إطار وقت قصير من عدة دقائق، تعتبر هي أيضا كاقتراحات متلاحقة.
  • في ظروف معينة، الشخص المتعرض للملاحقة، لا يطلب منه أن يبدي عدم الرغبة من أجل أن تعتبر التوجهات المتلاحقة تحرش جنسي. لمعلومات إضافية، أنظروا التحرش الجنسي عندما لا يظهر من يعاني من التحرّش عدم الإهتمام.

أمثلة من الأحكام القضائية

  • ضابط اتصل بجندية في الوردية الليلية وسألها ما الذي تلبسه، إن كانت في السرير وما هي علاقتها بصديقتها، وهل ترتدي ملابس نوم مثيرة جنسيا.
  • قادمة جديدة قام زميلها بالعمل "بتصحيح" كلماتها العبرية من خلال استخدام نابية. (עב (ת"א) 2271/04 בלה קרזנר נ' אורט ישראל).
  • ضابط شرطة حكى نكات فظة أمام شابات متطوعات وأشركهن بعاداته الجنسية (תפ (ת"א) 10262-08‏ ‏ מ.י. המחלקה לחקירות שוטרים נ' גילי אפי).
  • أسئلة حول العادات الجنسية.
  • المشاركة بقصص حول تصرفات جنسية.
  • سيدة تعرضت للعضّ من قبل كلب وذهبت لتلقي العلاج، وعاملان تقنيات في أشعة رنتجن، تحدثا عنها من خلف ستار بتعابير جنسية فظة (ת"א 110984/01 אורנה זיו נ' עיריית ת"א).
  • تصفح مواقع البورنو بحضور عاملات تحت إمرته.
  • إرسال بريد الكتروني ذي طابع جنسي لزميلة في العمل والتي أبلغت بأنها غير معنية بذلك.
  • الايماءات الجسدية وتعبير بالوجه ذات الايحاءات الجنسية الواضحة، مثل مص الشفتين.

أحكام قضائية

تشريعات وإجراءات