مقدمة:

يحظر التدخين في مكان العمل (يشمل أماكن العمل في القطاع الخاص)، إلّا في غرفة منفصّلة مخصّصة لذلك، على ألّا يسبّب التدخين أيّ إزعاج لسائر أقسام المبنى.
يتوجّب على المشغّل الإشراف على العاملين واتخاذ تدابير معقولة لمنع التدخين في مكان العمل.
خرق المشغّل لهذا الواجب يُعتبر مخالفة جنائيّة تنطوي على دفع غرامة
العامل غير المدخّن المتضرّر بسبب تدخين الآخرين في مكان العمل يستطيع تقديم دعوى تعويضات ضد المشغّل وضد المدّخن


يتوجّب على المشغّل وعلى المسؤول عن مكان العمل (مستأجر، مستخدم أو مالك) اتخاذ تدابير معقولة لمنع التدخين في مكان العمل.

  • يتوجّب على المشغّل الإشراف على العاملين ومطالبة العاملين المدخّنين بالتوقّف عن التدخين في مكان العمل.
  • يتوجّب أيضًا على المشغّل (أو المسؤول عن إدارة مكان العمل) وضع يافطات تشير إلى حظر التدخين.
  • يحظر أيضًا وضع منافِض (طفايات سجائر) في مكان العمل.
  • مع ذلك، إذا خُصّصت في مكان العمل غرفة منفصلة للتدخين، بعد التشاور مع العاملين، واحتوت هذه الغرفة على نظام تهوية سليم، الأمر الذي لا يشكّل إزعاجًا على أقسام المبنى الأخرى، ولا يعمل/يتواجد في هذه الغرفة أشخاص غير مدخّنين- فإنّ التدخين في هذه الغرفة لا يعتبر مخالفة، ولن يكون المشغّل ملزمًا بحظر التدخين هناك.

من هو صاحب الحق؟

  • جميع العاملين في أيّ مكان عمل، بما في ذلك أماكن العمل في القطاع الخاص.
  • واجب اتخاذ تدابير حظر التدخين يسري على كلّ من يدير مبنى (صاحب مبنى، مستأجر مبنى)، وإذا كان الحديث يدور حول شركة- كلّ من يشغل منصبًا ما في الشركة يجب أن يتحمّل هذه المسؤولية بشكل شخصيّ.

عملية تحصيل الحق

  • المشغّل الذي لا يتّخذ جميع التدابير المعقولة لحظر التدخين، ومن ضمن ذلك الإشراف على جميع المتواجدين في مكان العمل، مطالبة المدخنين بالتوقّف عن التدخين في مكان العمل، وضع يافطات حظر التدخين ومنع وضع منافض (طفايات سجائر)، يرتكب مخالفة يعاقب عليها بدفع غرامة.
  • بالإضافة إلى ذلك، كلّ من يدخّن في مكان العمل يرتكب مخالفة تنطوي على دفع غرامة.
  • العامل وكل شخص يتضرّر من التدخين في مكان العمل يستطيع مقاضاة المشغّل وكلّ من يدير المبنى، ويجوز للمحكمة إلزام المشغّل بدفع تعويض مالي عن الأضرار التي لحقت به.

من المهمّ أن تعرف

أحكام قضائية

منظمات الدعم والمساعدة


جهات حكوميّة

تشريعات وإجراءات