مقدمة:

قد يحق للأطفال والشبيبة ضحايا الاعتداءات تلقي مساعدة علاجية، مرافقة في التمثيل القانوني وتسهيلات مختلفة
الدليل معد لأطفال وشبيبة تعرضوا لاعتداءات ولكل شخص يساعد هؤلاء القاصرين بهدف تحصيل حقوق القاصرين في مجالات مختلفة
لمزيد من المعلومات، راجعوا بوابة ضحايا الاعتداءات و القاصرون ضحايا مخالفة


لمن أعدّ الدليل؟

  • للقاصرين دون سن الـ 18 عامًا الذين تضرروا من أي قبل شخص ما بطريقة تنتهك كرامتهم وحرمة أجسادهم.
  • ولكل شخص يساعد قاصرا ضحية كما جاء أعلاه.

واجب الإبلاغ

  • يتوجب على كل شخص بالغ الإبلاغ عن جرائم معينة ارتكبت مؤخرًا ضد قاصر، من قبل المسؤول عنه أو من قبل قريب عائلة آخر لم يبلغ بعد سن الـ 18 عامًا.
  • يتوجب أيضًا على المدير أو عضو طاقم في مسكن داخلي/إصلاحية، في إطار تربوي أو علاجي الإبلاغ عن مخالفات معينة ارتكبت في داخل المكان.
  • في الحالات التي يسري عليها واجب الإبلاغ، يجب الإبلاغ عن الاشتباه بارتكاب الجريمة لسلطات الرفاه أو للشرطة في منطقة السكن.
  • للتوسع حول موضوع واجب الإبلاغ، راجعوا إبلاغ عن عنف ضد قاصرين.

تقديم المساعدة والعلاج الأولي للقاصر

  • إذا تعرض قاصر لأذى (فوري أو مستمر) الذي يتطلب مساعدة طبية، يجب التوجه فورًا إلى غرفة الطوارئ في المنطقة السكنية، أو إلى مركز للحماية. للتوسع، راجعوا مساعدة طبية للقاصرين ضحايا الاعتداءات.
  • مراكز الحماية منفصلة عن محطات الشرطة، وتجمع تحت سقف واحد جميع الجهات المهنية المتداخلة في العلاج الفوري للقاصرين ضحايا الاعتداءات: جهات التحقيق، التشخيص والعلاج. لمزيد من المعلومات، راجعوا مركز دعم - مركز مساعدة للقاصرين ضحايا الجرائم.

مساعدة وعلاج طويل الأجل للقاصر

  • يحق للقاصر الذي وقع ضحية جرائم معينة تلقي علاج نفسي بتمويل من الدولة. تلقي التمويل غير مشروط بتقديم شكوى لدى الشرطة أو بوجود إجراء جنائي. لمزيد من التفاصيل، راجعوا علاج نفسي لقاصرين ضحايا.
  • القاصرون المحتاجون لعلاج نفسي يستطيعون الاستعانة بالمراكز العلاجية للأطفال وأبناء الشبيبة المنتشرة في مختلف أنحاء البلاد والتي تقدّم علاجًا مجانيًا. تجدر الإشارة إلى أنّ المراكز العلاجية تقدّم أيضًا مساعدات ملاءَمة ثقافيًا لفئات مختلفة، وتضم مثلًا معالجين من الوسط الحريدي.
  • هناك أيضًا إمكانيات لتقديم العلاج والدعم النفسي المجاني من قبل منظمات الدعم والمساعدة ذات الصلة، المفصّلة لاحقًا.
  • القاصرون الذي يُتهم أحد والديهما بارتكاب جريمة جنسية أو جريمة عنف ضدهم يستحقون أن يُستبعد الوالد المسيء عن دائرة علاجهم، بحيث لا يتم تزويد الوالد بأي معلومة طبية بخصوصهم ولن تطلب موافقته على تقديم العلاج الطبي لهم.

حقوق القاصر ضحية الاعتداء خلال تحقيق الشرطة

مساعدة قانونية للقاصر الضحية

من المهمّ أن تعرف



منظمات الدعم والمساعدة


جهات حكوميّة