مقدمة:

قررت المحكمة العليا أن ترتيبات التقاعد المبكر التي تستند إلى سن مختلف للتقاعد بين الرجل والمرأة تشكل تمييزًا مرفوضًا.

تفاصيل الحكم القضائي

المستوى القضائيّ:
المحكمة العليا
رقم الملفّ:
בג"צ 6845/00
التاريخ:
9/10/2002

حددت خدمات الصحة الشاملة "كلاليت" ترتيبات التقاعد المبكر لعامليها. وبموجب هذه الترتيبات، تم منح امتيازات للرجال الذين يتقاعدون حتى سن 65 عاما، بينما تم منح العاملات نفس شروط التقاعد المفضلة، فقط إذا تقاعدن حتى سن الستين.

رفعت عاملتان في صندوق المرضى، اللتان وقّعتا على اتفاقيات التقاعد وتقاعدتا، دعوى لمحكمة العمل اللوائية باعتبار أنهما تعرضتا للتمييز في ترتيبات التقاعد.

رفضت المحكمة الدعوى حيث حددت أن برنامج التقاعد العام مدموغ حقًا بالتمييز المرفوض بين العاملات والعاملين ، ولكن لدى التوقيع على الاتفاقات أقرّت المدّعيتان بموافقتهما على البرنامج، والمحكمة غير مخوّلة بالتدخل في هذا الاتفاق.

بعد أن تم رفض استئنافهما إلى محكمة العمل القطرية قامت العاملتان بالالتماس إلى محكمة العدل العليا.

حكمت المحكمة العليا لصالح مقدمتي الالتماس، بتحديدها أن الحديث يجري عن تمييز مرفوض وأنه لا يمكن تحديد ترتيبات للتقاعد المبكر تستند إلى سن تقاعد مختلف للنساء والرجال.

مدلول قرار الحكم

  • اتفاقات التقاعد المبكر تميز بين الرجال والنساء ولذلك فهي مرفوضة، حتى لو وافقت العاملات عليها من خلال توقيعهن.

تشريعات وإجراءات

مصادر