التّحرّش الجنسي وإلحاق الأذى بمن تعرض/ت لتحرّش جنسي هما ضرران مدنيان يحق للمتضرر منهما أن يتقدم دعوى للحصول على التعويض
الشخص الذي يقدم دعوى مدنية بسبب التّحرّش الجنسي يحق له الحصول على تخفيض في دفع رسوم فتح الملف في المحكمة (رسوم مخففة)
يحق للمحكمة إقرار تعويض عن أضرار للمدّعي أو تعويض دون اثبات التضرر حتى مبلغ 120,000 شيكل جديد


راجعوا كذلك

في حال كان التّحرّش الجنسي أو إلحاق الأذى يحدثان في ظروف متعلقة بمكان العمل يمكن تقديم شكوى مدنية إلى محكمة العمل اللوائية.

  • قد تكون الدعوى مقدمة من قبل المتعرض/ة للمضايقة ضد الطرف المضايِق وكذلك ضد مكان العمل (بسبب إلحاق الأذى أو عدم تنفيذ تعليمات القانون بشأن اتخاذ خطوات مانعة أو تنفيذ عملية الاستيضاح).
  • يحق للمحكمة أن تقر في نهاية الإجراءات التعويض بسبب الضرر المثبت للمدعي (خسارة أيام عمل، أضرار نفسية، مصروفات قضائية، علاجات نفسية) أو التعويض دون إثبات الأضرار، حتى مبلغ 120,000 شيكل جديد.
  • اذا حصل التحرّش الجنسي او الاعتداء لأسباب عنصرية أو عدائية اتجاه الجمهور، تستطيع المحكمة إقرار تعويض بدون إثبات ضرر حتى مبلغ قيمته 240,000 شيكل جديد.

جمهور الهدف والشروط المسبقة

لمن وكيف التوجه

استئناف

من المهمّ أن تعرف

  • فترة التقادم للدعاوى المدنية في أعقاب التّحرّش الجنسي هي سبع سنوات.
  • وفق تعديل أنظمة المحكمة (الرسوم) منذ العام 2014، فإن الشخص الذي يقدم دعوى مدنية بشأن التّحرّش الجنسي، يحق له الحصول على تنزيلات في دفع رسوم فتح الملف في المحكمة (رسوم مخفضة).