مقدمة:

يجب حساب بدل الساعات الإضافية على أساس يومي، بحيث أنّ كلّ ساعة تتعدّى يوم العمل العادي تُحسب كساعة إضافية
من ثم يُحسب عدد ساعات أسبوع العمل العادي (غير الساعات الإضافيّة اليوميّة)، وإذا تعدّى هذا العدد ساعات أسبوع العمل العادي، تُحسب الساعات الزائدة كساعات أسبوعيّة إضافيّة

تفاصيل الحكم القضائي

المستوى القضائيّ:
محكمة العمل القطريّة
رقم الملفّ:
استئناف لدى محكمة العمل (القطرية) 188/06
التاريخ:
28.11.2010

خلفية وقائعيّة

  • عَمِل العامل (المُستأنِف) لدى الشركة (المُجيبة) ابتداءً من شهر أيلول- سبتمبر 1992 وحتى شهر تموز- يوليو 1999.
  • عمل العامل لـ 10 ساعات في أيام الأحد-الخميس و لـ 8 ساعات في أيام الجمعة.
  • في فترة عمل العامل لدى الشركة، بلغ أسبوع العمل 43 ساعة أسبوعيّة (ابتداءً من يوم 01.04.2018، تم تقصير أسبوع العمل لـ 42 ساعة أسبوعيّة)
  • اختلف الأطراف على عدة أمور، من بينها كيفية حساب بَدل الساعات الإضافية المستحق للعامل.

الحكم القضائي الصادر عن محكمة العمل القطرية

  • قضت محكمة العمل القطريّة بأنّه في أيام الأحد-الخميس، يجب حساب بَدَل الساعات الإضافيّة على أساس يومي، بينما تُعتبر ساعات العمل في أيام الجمعة ساعات إضافيّة فقط إذا استكمل العامل ساعات العمل الأسبوعيّة العاديّة، غير الإضافيّة (43 ساعات أسبوعيّة، صحيح ليوم صدور الحكم القضائيّ).

كيفية حساب بَدَل الساعات الإضافيّة عن أيام الأحد-الخميس (التي عمل خلالها لـ 10 ساعات في اليوم)

  • في الحالة أعلاه، بلغ يوم العمل العادي من الأحد-الخميس 8 ساعات، ولذلك يحق للعامل الحصول على بَدَل ساعتين إضافيتين عن كل يوم عمل بنسبة %125.
  • يحق للعامل الحصول على بَدَل الساعات الإضافيّة في أيام الأحد- الخميس حتى إن لم يعمل في أحد هذه الأيام، إذ أنّ بَدَل الساعات الإضافيّة يُحسب على أساس يومي.
مثال
إذا عمل العامل لـ 10 ساعات في اليوم في أيام الأحد-الأربعاء، وتغيّب عن العمل في يوم الخميس، يحق له الحصول على بَدَل ساعات إضافيّة عن الساعتين الإضافيتين في كلّ يوم عمل من الأحد-الأربعاء، مع أنّه لم يعمل في يوم الخميس. فعند حساب الساعات اليوميّة في كلّ من هذه الأيام، تعدّت ساعات عمله ساعات يوم العمل العادي (8 ساعات)

كيفية حساب بَدَل الساعات الإضافيّة عن العمل يوم الجمعة (حيث عمل العامل لـ 8 ساعات)

  • في الحساب اليومي لم يتعدّى العامل ساعات يوم العمل العادي، ولكن عند إضافة ساعات عمله في يوم الجمعة إلى ساعات العمل في سائر أيام الأسبوع، فإنّها تتعدّى ساعات أسبوع العمل العادي (43 ساعة)، ويحق للعامل الحصول على بَدَل ساعات إضافية عن الساعات التي تتعدّى ساعات أسبوع العمل العادي.
  • في هذه الحالة، عمل العامل بين أيام الأحد-الخميس لـ 40 ساعة عاديّة غير إضافيّة (8 ساعات عاديّة في اليوم X ‏ 5 أيام).
  • بما أنّ أسبوع العمل العادي في الشركة بلغ 43 ساعة في فترة عمل العامل لديها، يحق للعامل الحصول على أجر عادي في ساعات العمل الثلاث الأولى في يوم الجمعة (في إطار 43 ساعة عمل عاديّة).
  • عن ساعات العمل الـ 5 الإضافيّة، التي تتعدّى 43 ساعة أسبوعيّة، يحق للعامل الحصول على بَدَل ساعات إضافيّة: ساعتين بقيمة
%125 و 3 ساعات بقيمة %150. 

حساب عدد الساعات الأسبوعيّة عندما يتغيّب العامل عن العمل خلال الأسبوع بسبب عيد، مرض أو إجازة

  • وفقًا لـ أمر التوسيع حول الانتقال لأسبوع عمل قصير، فإنّ يوم الغياب مدفوع الأجر (مرض، إجازة، عيد) يُعتبر كيوم عمل عادي، وذلك لحساب الأجر المستحق للعامل مقابل العمل يوم الجمعة. أيّ أنّه إذا وقع العيد في أحد أيام الأسبوع، وعمل العامل في يوم الجمعة من نفس الأسبوع، يحق له الحصول على أجر يوم الجمعة، وكأنّه عمل طوال أيام الأسبوع.

مدلول

  • يجب حساب بَدَل الساعات الإضافيّة على النحو التالي:
    • يجب أولًا التحقّق ممّا إذا عمل العامل في اليوم الواحد لعدد ساعات يزيد عن ساعات يوم العمل العادي. ساعات العمل التي تزيد عن عدد الساعات اليوميّة العاديّة تُحسب كساعات إضافيّة.
    • يتم لاحقًا التحقّق من عدد ساعات العمل العاديّة (بدون الساعات الإضافيّة اليوميّة) التي عملها العامل خلال الأسبوع. إذا تعدّى عدد الساعات العادية ساعات العمل الأسبوعيّة العادية (42 ساعة ابتداءً من تاريخ 01.04.2018، و 43 ساعة قبل هذا التاريخ)، تُحسب الساعات الزائدة كساعات إضافيّة على المستوى الأسبوعي (حتى أن لم تُحسب ساعات إضافيّة في الحساب اليوميّ).
    • راجعوا أمثلة لحساب الساعات الإضافية.
  • يوم الغياب مدفوع الأجر (مرض، إجازة، عيد) يُعتبر يوم عمل عادي، وذلك لحساب ساعات العمل الأسبوعيّة والساعات الإضافيّة التي تتعدّى ساعات أسبوع العامل العادي.

تشريعات وإجراءات

شكر وتقدير

  • صيغة الحكم القضائي مأخوذة عن موقع نيفو.