مقدمة:

العامل الذي يستقيل من عمله بسبب تغيير مكان سكنه إلى مستوطنة أو إلى بؤرة استيطانية، ويسكن هناك لمدة ستة أشهر على الأقل،، قد يستحق الحصول على تعويضات الإقالة إذا عمل لدى المشغّل السابق لسنة واحدة على الأقل.
لاستحقاق تعويضات الإقالة، يتوجب على العامل الإثبات بأنّ الاستقالة تمت على إثر تغيير مكان السكن، أي لصعوبة متابعة العمل لدى نفس المشغّل السابق بسبب تغيير مكان السكن
لا يكفي أن ينتقل العامل إلى مستوطنة أو إلى بؤرة استيطانية لاستحقاق تعويضات الإقالة

تفاصيل الحكم القضائي

المستوى القضائيّ:
محكمة العمل القطرية
رقم الملفّ:
مناقشة في محكمة العمل (القطرية) 3-159/מח ‏
التاريخ:
12.03.1989

خلفية وقائعية

  • تم توظيف العامل كمتدرّب في مجال تدقيق الحسابات في مكتب المشغّلة في تل-أبيب على مدار 4 سنوات.
  • خلال معظم الفترة، كان العامل مقيمًا في "روش هعاين"، وكان يسافر من مكان سكنه إلى تل-أبيب باستخدام خطيّ حافلة، مرورًا ب"بيتاح تكفا"، وقد استغرق السفر ساعة واحدة بسبب الازدحام المروري.
  • في تاريخ 10.05.1985 نقل العامل مكان سكنه إلى مستوطنة "إلكانا" في السامرة. الطريق من "إلكانا" إلى تل-أبيب تمر أيضًا بمدينة "بيتاح تكفا".
  • في تاريخ 31.07.1985 استقال العامل من عمله بسبب تغيير مكان السكن.
  • في تاريخ 01.01.1986 باشر العامل بالعمل لدى مشغّل آخر في تل-أبيب.
  • دفعت المشغّلة للعامل تعويضات بنسبة 75%، ليس بحكم القانون، ولكن وفقًا لاتفاقية مبرمة بين المشغّلة وعامليها، وبحسبها، تدفع لكل عامل تعويضات بهذه النسبة حتى في حال استقالة العامل لسبب ما.
  • رفع العامل إلى محكمة العمل اللوائية دعوى ضد المدّعى عليها، للحصول على كامل تعويضات الإقالة وذلك وفقًا لـقانون تعويضات الإقالة وأحكامه التي تقضي بأنّ العامل الذي يستقيل على إثر نقل مكان سكنه إلى مستوطنة، ويسكن في المستوطنة الجديدة لمدة 6 أشهر على الأقل، يستحق الحصول على تعويضات إقالة.
  • رفضت المحكمة دعوى العامل لإنّه لم يثبت وجود علاقة سببية بين الاستقالة وصعوبة متابعة العمل لدى المشغّلة على إثر نقل مكان السكن إلى "إلكانا".
  • قدّم العامل هذا الاستئناف إلى محكمة العمل القطرية، معللا ذلك بأنّ تغيير مكان السكن إلى مستوطنة (والسكن هناك لمدة 6 أشهر على الأقل) يمنحه الحق في الحصول على تعويضات إقالة، ولا حاجة لأن تكون الإقالة مبررة، أي نابعة من صعوبة متابعة العمل في نفس المكان على إثر الانتقال إلى مكان السكن الجديد.

الحكم القضائي الصادر عن محكمة العمل القطرية

مدلول

  • العامل الذي يستقيل من عمله على إثر نقل مكان سكنه إلى بلدة أخرى (مُدرجة ضمن البلدات التي تمنح العامل الحق في الحصول على تعويضات إقالة في حال الاستقالة) بعد أن استكمل سنة عمل واحدة على الأقل لدى المشغّل، يستحق الحصول على تعويضات إقالة فقط إذا أثبت بأنّ الانتقال إلى بلدة جديدة يصعب عليه متابعة العمل لدى المشغّل القديم.
  • الانتقال للسكن في مستوطنة أو في بؤرة استيطانية غير كافي لاستحقاق تعويضات الإقالة.

حكم قضائي مشابه

تشريعات وإجراءات