مقدمة:

أٌعدت الحضانات اليومية التأهيلية لأطفال مع إحتياجات خاصة حتى سن الـ 3
هناك إمكانية تلقي الدمج والمساعدة للأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة في حضانة يومية أو حضانة عادية
لتفاصيل إضافية، راجعوا موقع وزارة الصحة


تعمل الحضانات اليومية التأهيلية وفقا قانون الحضانات النهارية التأهيلية، الذي يرى بالرعاية المبكرة للأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة ضرورة قصوى، ويولي أهمية كبيرة لها في السنوات الأولى من حياة الطفل كونها ذات أهمية وتأثير كبيرين على تطوره السليم مستقبلا.

الخدمات المقدمة ضمن إطار الحضانة اليومية

  • رعاية وفق برنامج شخصي - يحدد طاقم العمل المهني في الحضانة لكل طفل ذي احتياجات خاصة برنامج رعاية خاصة شخصية، وذلك بالتشاور مع المعهد أو وحدة تطور الطفل المعترف بها من قبل وزارة الصحة، ووفقا لسلة الخدمات المقدمة لطفل ذي احتياجات خاصة.
  • علاجات مكملة - يتلقى الطفل من طاقم العمل في الحضانة علاجات تطورية (علاج بالتشغيل، علاج بالنطق، فيزيوترابيا). تعطى هذه العلاجات بتمويل من صندوق المرضى المؤمَّن لديه الطفل، وتأتي بدلا عن العلاجات المقدمة في صناديق المرضى. لا مانع من أن تقدم الحضانات علاجات أو خدمات غير مقدَّمة في سلة الخدمات الصحية، على أن تموَّل هذه العلاجات بواسطة الأهل.
  • إضافات للأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة - يحق للأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة أن يتلقوا ساعات إضافية من مساعدة أو ممرضة، وفقا لنوع الإعاقة الطبية.

سفريات ومرافقة

  • حسب قانون السفريات الآمنة للأولاد والأطفال ذوي الإعاقات، يحق لطفل مع محدودية الحصول على سفرية من بيته أو من مكان قريب له للحضانة اليومية التأهيلية وعلى سفرية في طريق العودة، ويحق له أيضاً الحصول على مرافقة شخص بالغ بالإضافة للسائق، حسب احتياجات الطفل ومع أخذ نوع إعاقته بعين الاعتبار.
  • لتفاصيل إضافية حول موضوع المرافقة، راجعوا مُرافقة في السفريات للطلاب ذوي إحتياجات خاصة.
  • يجب ان تهتم السلطة المحلية أو المنظمة العامة التي تنقل 5 أطفال مع محدودية (أو أكثر) في مركبة واحدة بسفرهم بسيارة ملائمة لنوع المحدوديّة. لتفاصيل إضافية، راجعوا سيارة آمنة لايصال الأطفال ذوي المحدودية.
  • إذا كان على السلطة المحلية نقل أقل من 5 أطفال مع محدودية، عليها عندها التواصل مع سلطة محلية قريبة لنقلهم سويّة بسيارة آمنة. إذا لم تتواجد سلطة محليّة قريبة كهذه، باستطاعة السلطة المحلية (وأيضاً المنظمة العامة) نقل الأطفال فس سيارة غير آمنة، بشرط أن تكون طريقة الجلوس أو النوم في السيارة ملائمة لكي لا تلحق ضرراً بصحتهم او بأمنهم.
  • باستطاعة السلطة المحلية أن تنقل طفل مع إعاقة فقط إذا زوّد المسؤول عن الطفل مقعد آمن لنقله.

من هو صاحب الحق؟

عملية تحصيل الحق

  • يجب التوجه إلى قسم الخدمات الإجتماعية التابعة للسلطة المحلية في منطقة السكن.
  • على العاملة الإجتماعية في قسم الخدمات الإجتماعية أن تمرر لمركز التأهيل في اللواء المستندات والتقارير التالية، بحسب الحاجة وبحسب نوع الإعاقة وكما أرسلهم الأهل:
  1. تقرير تشخيص من معهد معترف به لتطور الطفل.
  2. تقرير تشخيص للجنة تشخيص تحدد أن الطفل يعاني من تخلف عقلي.
  3. تقرير اجتماعي شامل حول الطفل وأبناء أسرته.
  4. تصريح من مؤسسة التأمين الوطني حول حق الطفل في الحصول على مخصصات طفل مع إعاقة.
  5. تقرير طبي- تطوري يظهر أن الطفل صاحب إعاقة بحسب أحد الشروط أو أكثر من المذكورة أعلاه.
  • يجتمع مركز قسم التأهيل في اللواء مع لجنة التنسيب التي تعمل وفقا للتقارير الطبية، التقرير الإجتماعي والتصاريح المطلوبة.
    • في حال دل التقرير الطبي على أن الطفل يعاني من إعاقة بصرية في عينيه، يستوجب على لجنة التنسيب أن ترسل التقرير إلى طبيب مختص في طب العيون المؤتمَن من قبل وزارة العمل، الرفاه والخدمات الإجتماعية - إدارة المحدوديات، حتى يحدد إذا ما حدث أذى واضح في تطور الطفل نتيجة إعاقته، من أجل يتم وضعه في حضانة يومية تأهيلية.
    • في حال دل التقرير الطبي على أن الطفل يعاني من إعاقة سمعية في أذنيه، يستوجب على لجنة التنسيب أن ترسل التقرير الطبي إلى مدير قسم تطور الطفل وتأهيله في وزارة الصحة، حتى يحدد إذا ما حدث أذى اضح في تطور الطفل وأدائه الوظيفي نتيجة إعاقته، من أجل يتم وضعه في حضانة يومية تأهيلية.
    • في حال دل التقرير الطبي والتقرير الإجتماعي على أن الطفل صاحب إعاقة ولديه ظروف أسرية خاصة تستوجب وضعه في حضانة يومية تأهيلية، لتمنع حدوث أي أذى تطوري واضح، يستوجب على لجنة التنسيب أن ترسل التقارير الطبية والإجتماعية لنائب المدير العام (خدمات التأهيل) في وزارة الرفاه الإجتماعي، عبر مديرة خدمات التأهيل في المنطقة. ومن ثم تمرر توصيتيهما لمدير قسم تطور الطفل وتأهيله في وزارة الصحة حتى تُعطى الموافقة.

الدفع

  • على الأهل المشاركة في دفع أقساط الحضانة اليومية، كما هو مفصل في القائمة التالية.
  • العلاجات التي يجب أن تمنحها صناديق المرضى للطفل، تُعطى بتمويل مباشر من الصندوق المؤمَّن فيه الطفل، بدون زيادة في دفع الوالدَين.
  • يمكن أن تتغير درجة مشاركة الأهل في الدفع، إذا حدثت تغيرات خلال العام في وضع الوالدَين، عدد الأفراد في الأسرة، أو الوضع الإقتصادي للأسرة.
  • تحصل الأسرة التي لديها طفلان أو أكثر، يقيمون في أماكن معترف بها من قبل هيئة حكومية وتتطلب مشاركة الوالدين، على خصم 25% لكل طفل.
  • الأطر المعترف بها من قبل هيئة حكومية هي:
  • في جميع الأحوال، لا تقل مشاركة الوالدين لكل طفل عن المبلغ الذي في جدول المساهمة ذي الصلة.
  • يتم الحساب للعائلات أُحاديّة الوالديّة كما لو أن يوجد للأسرة فرد واحد إضافي.
  • بالإضافة إلى ذلك، تحصل العائلة أحادية الوالدية على خصم بنسبة 50% لكل طفل (وفي جميع الأحوال، هنا أيضًا، لن تقل مساهمة الوالد/ة لكل طفل من المبلغ في جدول المساهمة ذي الصلة).
  • تتم الجباية مشاركة الوالدين من قبل السلطة المحلية في منطقة الإقامة فقط وليس من قبل الإطار.


من المهمّ أن تعرف

  • الأطفال الذين لا يستوفون المعايير والشروط المذكورة في قسم ذوي الإستحقاق، يُمكن أن يُقبلوا للحضانة وفق نظام "غطاء مصغر"- تغطية أماكن شاغرة في الحضانة التأهيلية.
  • في هذه الحالات، يتلقى الأطفال كل العلاجات المقدمة في الحضانة، لكنهم لا يتلقون كل المكافآت والحقوق المنصوص عنها في القانون، مثل سفر آمن. بالإضافة إلى ذلك، يَدفع الأهل قسطا تعليميا أكبر لقسم الرفاه الإجتماعي وللحضانة.
  • إدراج الأطفال اللذين يستوفون الشروط التي ذُكرت أعلاه، منوّط بتشخيصهم في معهد معترف فيه وحصلوا على موافقة من قبل سلطة مؤهلة من قبل وزارة الصحة ووزارة الرفاه والخدمات الإجتماعيّة. التوجه للحصول على الموافقة يتم بواسطة سلطات الرفاه في مكان السكن.
  • من الممكن أن تلقي الدمج والمساعدة في حضانة يومية عادية أو حضانة بيتية عادية.


منظمات الدعم والمساعدة


جهات حكوميّة

أحكام قضائية

تشريعات وإجراءات

توسُّع ونشرات

شكر وتقدير

  • تعتمد المعلومات الأصلية في هذا الحق على "كشاريم"، كتيّب معلومات من قبل "منظمة "كيشر" - بيت العائلات الخاصة".