مقدمة:

المصابون بالأمراض النفسية، يجوز لهم طلب المكوث للعلاج بإرادتهم في قسم العلاج النفسي أو في مستشفى الطبابة النفسية
خلال المكوث للعلاج عن إرادة ذاتية، تُطلب موافقة الماكث في المستشفى على كل علاج طبي. إذا كان الحديث عن علاج ب"الصعقة الكهربائية" (الصدمة الكهربائية)، يُطلب أيضاً توقيعه على استمارة موافقة خاصة
يتم تسريح المصاب نفسياً الذي دخل المستشفى بإرادته وطلب تسريحه منه، خلال 48 ساعة إلاّ إذا أمر الطبيب النفسي اللوائي بإبقائه للعلاج قسرياً


تنص المادة 4 من قانون علاج المرضى النفسيين على أنه يجوز للمصاب نفسياً التوجه للمستشفى وطلب المكوث للعلاج بإرادته.

  • يتم إبقاء المصاب نفسياً للعلاج في المستشفى فقط بعد فحصه وبعد توفر المبرر الطبي للإبقاء، وذلك بموجب حكم المادة 3 من القانون.
  • يتم تسريح المصاب نفسياً الذي دخل المستشفى بإرادته، وبإرادته أيضاً، إلاّ إذا قرر الطبيب النفسي اللوائي إبقاءه للعلاج قسرياً.

جمهور الهدف والشروط المسبقة

كيف نتوجّه وإلى مَن؟

  • بموجب المادة 4(أ) من القانون، يُطلب من الشخص المصاب بمرض نفسي ويرغب بدخول المستشفى للعلاج بإرادته، التوجه إلى مستشفى طبابة نفسية أو لقسم العلاج النفسي في مستشفى آخر، والتوقيع على الموافقة على المكوث للعلاج عن إرادة ذاتية وعلى تلقّي العلاجات الطبية.

مراحل الإجراء

  • طلب المكوث للعلاج – وفق المادة 4(أ) من القانون والمادة 13(أ) من أنظمة علاج المرضى التفسيين - 1992، يوقّع المريض الذي يطلب المكوث للعلاج في المستشفى بإرادته، على إستمارة الموافقة على المكوث للعلاج عن إرادة ذاتية وعلى تلقّي العلاج، وأيضاً مَن يُحضره، يُطلب منه التوقيع على طلب المكوث للعلاج.
  • تُسجَّل في الإستمارة التفاصيل الشخصية وعنوان الموقّع.
  • إذا كان الحديث عن مريض قاصر أو عن مريض عيّن عليه وصي وقد أُحضر للمكوث للعلاج، يُطلب من الوصي عليه التوقيع على استمارة طلب المكوث للعلاج. عند الحديث عن قاصر هناك تعليمات خاصة بشأن الموافقة على المكوث للعلاج. للتوسع، راجعوا: المكوث للعلاج بإرادة قاصر متضرر نفسياً.
  • وفق المادة 4(ت) من القانون، إذا كان المريض (أو الوصي عليه) غير معني بالتوقيع على استمارة الموافقة على المكوث للعلاج وتلقّي العلاج، يتم تسجيل طلبه المكوث للعلاج في بروتوكول يُكتب ويوقَّع من قبل طبيبين أو من قبل طبيب وممرضة، بينما تجري عملية المكوث للعلاج كالمعتاد (أنظروا لاحقاً).
نصيحة
مع ذلك وبحسب الأحكام، إذا كان الحديث عن مريض عيّن عليه وصي، والذي ليس معرفاً غير مؤهل قانونيا، عندما يطلب الوصي إبقاء المريض للعلاج لكن المريض معترض – من الضروري سماع رأي المريض، وبحال وجود خلاف، المحكمة هي التي تحسم الأمر.
  • الفحص الطبي لإقرار ضرورة المكوث للعلاج – بعد أن يعبئ المريض إستمارة الموافقة على المكوث للعلاج، يُجرى له فحص طبي، نفسي وجسدي، في المستشفى. وإذا حددت نتيجة الفحص أن هناك ضرورة طبية لمكوثه للعلاج، سيمكث للعلاج.
  • دعوة قريب للمريض للتشخيص وتلقّي التفاصيل - خلال 5 أيام من موعد المكوث للعلاج، تتم دعوة أحد أقرباء المريض (الزوج/ة، الوالد/ة، إبن/ة، أخ، أخت، جد، جدة، المتبني والمتبنى)، بعلم المريض، من أجل التشخيص السيكواجتماعي وبغية الحصول على تفاصيل إضافية عن المريض.
  • طلب التسريح من المكوث للعلاج – وفق المادة 4(ب) من القانون، يقوم المريض الذي دخل المستشفى للعلاج بإرادته ويطلب أن يُسرّح من المستشفى، على استمارة طلب التسريح. وفق المادة 4(ت) إذا كان المريض غير معني بالتوقيع على استمارة طلب التسريح، يتم تسجيل طلبه في بروتوكول يُكتب ويوقَّع من قبل طبيبين أو من قبل طبيب وممرضة، بينما يُسرّح المريض تبعاً للحاجة (أنظروا لاحقاً).
  • التسريح – في العموم، يتم تسريح المريض الذي دخل المستشفى بإرادته وقدّم طلب تسريح، خلال 48 ساعة من موعد طلبه. لكن إذا اعتقد مدير المستشفى أنه قد توفرت لدى المريض شروط المكوث القسري للعلاج أو شروط المكوث القسري غير العاجل، يطلب مدير المستشفى فوراً من الطبيب النفسي اللوائي إعطاء أمر مكوث للعلاج.
  • إذا أعطى الطبيب النفسي أمر مكوث للعلاج، يتم إبقاء المريض للعلاج القسري.
  • إذا لم يعطِ الطبيب النفسي اللوائي أمر مكوث للعلاج خلال 48 ساعة من تقديم المريض طلبه للتسريح، يتم تسريح المريض من المستشفى.

استئناف


من المهمّ أن تعرف

  • يشمل توقيع المريض على موافقته المكوث للعلاج أيضاً الموافقة على تلقّي العلاجات الطبية. إذا كان الحديث عن علاج بواسطة صعقة كهربائية، يُطلب توقيع منفصل للمتعالج على استمارة موافقة خاصة بهذا العلاج.
  • يكون المكوث للعلاج عن إرادة ذاتية في أقسام العلاج النفسي المفتوحة.
  • يمكن أن يكون المكوث للعلاج عن إرادة ذاتية في المكوث النهاري أيضاً. المكوث النهاري هو إطار مكوث للعلاج النفسي، يحضر فيها المتعالجون إلى المستشفى عدة أيام في الأسبوع، لبضع ساعات يومياً بدون مبيت، خلافاً للمكوث الكامل وفيه، يمكث المتعالج في المستشفى طيلة 24 ساعة في اليوم. يتيح المكوث النهاري إطاراً علاجياً مكثفاً، دون أن يضطر المتعالج للإنقطاع عن بيته ومجتمعه المحلي. يستطيع المتعالج التوجه إلى غرفة الطوارئ وطلب أن يُفحص لغرض المكوث النهاري في المستشفى.


منظمات الدعم والمساعدة


شكر