مقدمة:

يحق للعامل من أبناء الشبيبة الذي يعمل 6 ساعات في اليوم وأكثر، الحصول على استراحة مدتها 45 دقيقة.
يُسمح للعامل الخروج من مكان عمله خلال إستراحة مدتها أكثر من نصف ساعة.
المشغّل غير مُلزم بدفع أجر وقت الإستراحة للعامل، إلا إذا طلب المشغل من العامل أن يستمر في عمله أثناء إستراحته.
يمكن تقديم شكوى ضد المشغل إذا لم يسمح للعامل أخذ إستراحة خلال عمله. تقدَّم الشكوى إلى وحدة التنفيذ في وزارة الاقتصاد.


يحق للعامل من أبناء الشبيبة الذي يعمل 6 ساعات في اليوم وأكثر، الحصول على استراحة من أجل الراحة وتناول الطعام.

  • مدة الإستراحة
    • في يوم عمل عادي يحق للعامل من أبناء الشبيبة الحصول على 45 دقيقة إستراحة، بحيث تكون خلالها إستراحة واحدة على الأقل مدتها نصف ساعة متواصلة.
    • مدة الإستراحة في اليوم الذي قبل يوم الراحة الأسبوعية وقبل يوم العيد، هي نصف ساعة على الأقل.
    • على الإستراحة ألا تزيد عن 3 ساعات في كل الأحوال.
  • لا يُحتسب وقت الاستراحة كجزء من ساعات العمل، والمشغّل غير ملزم بالدفع مقابل هذا الوقت،إلا إذا طلب من العامل البقاء في مكان العمل.
  • يُسمح للعامل الخروج من مكان عمله أثناء الإستراحة التي تستمر نصف ساعة أو أكثر، إلا إذا كان حضوره في مكان عمله هو أمر ضروري للعمل أو لتشغيل الأجهزة واستعمالها، عندها يطلب المشغل من العامل من أبناء الشبيبة البقاء في مكان عمله. في هذه الحالة يُحسب وقت الإستراحة كجزء من ساعات العمل ويتوجب على المشغل أن يدفع أجر هذا الوقت.

من هو صاحب الحق؟

عموم أبناء الشبيبة الذين يعملون 6 ساعات على الأقل

عملية تحصيل الحق

  • يمنح الحق على نحو تلقائي وفوري.
  • إذا ما انتهك هذا الحق من قبل المشغّل، ولم يسمح للعامل أن يأخذ إستراحة بحسب الأزمنة المذكورة أعلاه، يوصى بالقيام بالخطوات التالية:
  • إذا انتهكت حق الشاب العامل وطلب المشغل منه أن يعمل في يوم راحته، يجب اتباع الخطوات التالية:

منظمات الدعم والمساعدة

جهات حكوميّة


تشريعات وإجراءات

توسُّع ونشرات

شكر وتقدير

ترجمة قسم كبير من الحقوق في موضوع التشغيل للغة العربية تقدمة من: جوينت إسرائيل- تيفيت- انطلاقة في التشغيل.