مقدمة:

يحظر على المشغّل التمييز في قبول عامل للعمل ورفض قبوله للعمل لمجرّد أنّه [[رفض العمل في يوم الراحة الأسبوعيّة أو في يوم العيد |أعلن]] عن رفضه العمل في أيام الراحة الأسبوعيّة أو في أيام الأعياد بموجب شريعة ديانته
ابتداءً من تاريخ 01.01.2019، يسري حظر التمييز في قبول عامل للعمل أيضًا على من لا يوافق على العمل في أيام الراحة الأسبوعيّة أو الأعياد لأيّ سبب كان، وليس فقط بسبب شريعة ديانته


يحظر على المشغّل التمييز ضد عامل في القبول للعمل ورفض قبوله للعمل لمجرّد أنّ العامل أعلمه برفضه العمل في يوم الراحة الأسبوعيّة أو في يوم العيد، بسبب موانع دينيّة أو لأيّ سبب آخر.

  • ابتداءً من تاريخ 01.01.2019 يحظر على المشغّل التمييز ضد عامل في القبول للعمل ورفض قبوله للعمل حتى إن لم يوافق العامل على العمل في أيام الراحة الأسبوعيّة لأسباب أخرى غير مرتبطة بشرائع ديانته.
  • يحظر أيضًا على المشغّل مطالبة العامل بالالتزام بالعمل في أيام الراحة الأسبوعية أو العيد كشرط لقبوله للعمل.
  • تشمل أيام الراحة الأسبوعيّة يوم السبت للعامل اليهوديّ، وأيام الجمعة، السبت أو الأحد- كالمتّبع عامةَ، للعامل غير اليهوديّ.
  • البند 18أ من أمر ترتيبات السلطة والقانون ينصّ على أنّ أحكام قانون ساعات العمل والراحة التي تسري على أيام الراحة الأسبوعيّة تسري على الأعياد أيضًا، لذلك، فإنّ حظر التمييز في القبول للعمل يسري أيضًا على الحالات التي يرفض فيها العامل العمل في أيام الأعياد.
  • الأعياد التي يسري عليها القانون هي الأعياد التي يتقاضى عنها العامل مستحقات الأعياد:

من هو صاحب الحق؟

  • كلّ عامل، باستثناء العاملين في الأماكن التالية-

أماكن العمل التي يجوز فيها تفضيل عامل مستعد للعمل في أيام الراحة الأسبوعيّة على عامل آخر

عملية تحصيل الحق

  • هذا الحق يُمنح تلقائيًّا.
  • العامل الذي يطالبه المشغّل، أو يُعلمه بنيته في مطالبته، بالعمل في أيام الراحة أو الأعياد، يستطيع إعلام المشغّل برفضه العمل في هذه الأيام، وذلك خلال 3 أيام من يوم مطالبة أو إبلاغ العامل بذلك.
  • إذا كان الرفض نابعًا عن أسباب دينيّة:
    • يجوز للمشغّل مطالبة العامل أن يقدّم خلال 7 أيام تصريحاً مشفوعاً بالقسم مُحرّرًا ومصادقًا عليه من قِبل محامٍ.
    • يشمل التصريح جميع التفاصيل التي تدعم بلاغ العامل، بما في ذلك التفاصيل التي تدلّ على انتمائه الدينيّ وممارسته لوصايا ديانته.
    • إذا كان العامل يهوديًا، فعليه الإشارة في التصريح إلى أنّه يحافظ على قواعد الحلال "كوشير" في المنزل وخارجه، وإلى أنّه لا يسافر أيام السبت.
    • إذا طُلب من العامل تقديم تصريح ولم يفعل ذلك، أو قدّم تصريحًا كاذبًا، يُعتبر تصريحه لاغياً، ويجوز للمشغّل مطالبته بالعمل في يوم الراحة أو في يوم العيد بالرغم من رفضه القيام بذلك.
  • في حال خرق هذا الحق، يمكن تقديم شكوى ضد المشغّل لدى وحدة تطبيق قوانين العمل. يمكن أيضًا تقديم دعوى قضائيّة ضده في محكمة العمل اللوائيّة.

المساواة في فرص العمل

من المهمّ أن تعرف

  • تشغيل العامل في ساعات الراحة الأسبوعية مشروطٌ بالحصول على إذن من وزارة العمل والرفاه والخدمات الاجتماعيّة. للمزيد من المعلومات، راجعوا الراحة الأسبوعية.
  • * يجوز للمشغّل أن يغير، بشكل منطقيّ ومقبول، ظروف وأنظمة تشغيل العامل الذي أعلن بأنّه غير موافق على العمل في أيام الراحة الأسبوعيّة.

منظمات الدعم والمساعدة


جهات حكوميّة

جهة حكومية مجال المسؤولية مواضيع
مفوضية المساواة في فرص العمل المفوّضيّة مسؤولة عن فرض وتطبيق كلّ ما يتعلّق بالمساواة في العمل، وتطبيق الحالات التي مورس فيها تمييز محظور مساواة الفرص في العمل
مفتشة قانون عمل النساء مكتب المسؤول/ة عن قانون عمل النساء مسؤول عن تطبيق قانون عمل النساء. المساواة في فرص العمل، نساء عاملات
وزارة العمل، الرفاه والخدمات الإجتماعية وزارة الاقتصاد مسؤولة عن جميع المجالات المتعلّقة بالتشغيل جميع حقوق العاملين. لتفاصيل الوحدات المختلفة في الوزارة، راجعوا موقع وزارة العمل، الرفاه والخدمات الإجتماعية
الوحدة الحكومية لتنسيق الصراع ضد العنصرية تعالج الوحدة حصر العنصرية والتمييز، وما بين اعمالها هي تعالج الشكوات التي تتلقاها في الموضوع المساواة في فرص العمل، حظر التمييز في التعليم

تشريعات وإجراءات

توسُّع ونشرات