مقدمة:

يتوجّب على صاحب المصلحة أن يدفع ضريبة دخل عن الدخل الملزِم بدفع ضريبة في المصلحة، وأن يحوّل دفعات ضريبة الدخل التي خصمها بالمصدر من أجور العمال في المصلحة
يتمّ الدفع لضريبة الدخل من خلال دفع سلف شهريّة، والتي يتمّ تحديد مبلغها من قِبل مأمور الضرائب في ضريبة الدخل
يمكن تقديم طلب تخفيض نسبة السلفة، إذا كان صاحب المصلحة يعتقد أنّ نسبة السلفة التي تحدّدت له كبيرة نسبةً لأرباحه المتوقّعة
هناك طريقة أخرى لدفع الضريبة، وهي خصم الضريبة بالمصدر من الدفعات التي يدفعها زبائن المصلحة
لتفاصيل إضافية، راجعوا موقع سلطة الضرائب في إسرائيل
تحذير
تعتبر المعلومات الواردة في هذه الصفحة شرحا أساسياً ونظرياً حول الموضوع فقط، ولا يمكن اعتبارها استشارة مهنية أو قانونية ولا يمكنها أن تحل محلها
يستحسن التوجّه لتلقي استشارة في شؤون سلطة الضرائب أو الاستعانة بالمختصين في المجال، كمستشاري الضرائب، مدقّقي الحسابات أو المحامين.

يتوجّب على صاحب المصلحة أن يحوّل لسلطة الضرائب دفعات ضريبة الدخل على دخله، وعلى أجر عماله.

حساب قيمة ضريبة الدخل

  • يتمّ حساب ضريبة الدخل المفروضة على المستقلّ وفقًا لدخله السنوي، ويتمّ تحديدها من خلال تخمين نهائي يجريه مأمور الضرائب في نهاية السنة، بعد أن يقدّم العامل التقرير السنوي.
  • مدخولات مشتغل مرخّص وكذلك مشتغل معفي تُعتبَر دخلًا شخصيًا، وكما الحال لدى الأجيرين، يتمّ حساب ضريبة الدخل التي تُفرَض عليها بحسب درجات ضريبة الدخل.
  • يتمّ حساب نسبة ضريبة الدخل التي يجب على المستقلّ (مشتغل مرخّص أو مشتغل معفي) دفعها، على النحو التالي:
  1. يتمّ حساب الربح لأغراض ضريبيّة - المدخولات ناقص المصروفات المعترف بها لغرض حساب ضريبة الدخل.
  2. يتمّ طرح الخصومات من الربح - هناك دفعات لا تُعتبَر مصروفات معترف بها، لكنّها تسمح بتخفيض الضريبة، مثلًا:
  3. من الربح الذي نحصل عليه بعد خصم المصروفات المعترف بها والخصومات، يتمّ حساب الضريبة بحسب درجات ضريبة الدخل.
  4. . من نسبة الضريبة التي نحصل عليها، يتمّ خصم الاسترجاعات (التخفيضات في الضريبة)
تحذير
المعلومات التي توردها كلّ الحقّ ليست بديلاً للاستشارة المهنيّة فيما يتعلّق بتقديم التقارير إلى سلطة الضرائب
تقديم التقارير إلى سلطة الضرائب قد يكون معقّدًا أحيانًا، وقد يتطرّق إلى مواضيع مثل دفع دفعات مسبقة (سلفة) مقابل عقد صفقة ما، صفقات بدفعات، إلغاء صفقات وما إلى ذلك. يسري الأمر على دفعات الزبائن وعلى نفقات المصلحة أيضًا. يستحسن التوجّه لتلقي استشارة في سلطة الضرائب أو الاستعانة بالمختصين في المجال، كمستشاري الضرائب، مدقّقي الحسابات أو المحامين.

دفع الضريبة

  • يتمّ تحديد قيمة الضريبة التي يجب على المصلحة دفعها، فقط بعد انتهاء السنة الضريبيّة وفقط بعد تقديم التقرير السنوي.
  • مع ذلك، وخلال السنة، يجب على المصلحة أن تدفع مبالغ معيّنة على حساب الضريبة، إذ يتمّ حساب هذه المبالغ بشكل نهائي فقط في نهاية السنة.
  • يتمّ الدفع من خلال سلف شهريّة، بنسبة تحدّدها ضريبة الدخل مسبقًا. لتفاصيل إضافية، راجعوا دفع سُلف مصلحة مستقلة لضريبة الدخل.
  • في حالات معيّنة، يجب على زبائن المصلحة أيضًا أن يخصموا الضريبة بالمصدر من الدفعات التي يحوّلونها للمصلحة. يجب أن يحوّلوا الضريبة التي خصموها إلى سلطة الضرائب، والبقيّة للمصلحة. المبالغ التي تمّ خصمها بالمصدر هي على حساب ضريبة الدخل التي يجب على المصلحة دفعها. لتفاصيل إضافية، راجعوا خصم ضريبة الدخل بالمصدر من قِبل زبون لمصلحة تجاريّة مستقلّة.
  • بعد تقديم التقرير السنوي لضريبة الدخل يتمّ إجراء تخمين نهائي، وسيتّضح ما إذا كانت المبالغ التي دفعها صاحب المصلحة، من خلال السلف ومن خلال خصم الضريبة بالمصدر من قِبل زبائنه، تغطّي مبلغ الضريبة الذي يجب عليه دفعه:
    • إن لم تغطِّ، يجب عليه دفع ما تبقّى لضريبة الدخل، بل عليه أيضًا دفع الفائدة وفوارق الربط بجدول غلاء الأسعار.
    • إذا تبيّن أنّ المبلغ الذي تمّ دفعه من خلال السلف كان أكبر من مبلغ الضريبة الذي يجب عليه دفعه، سيحصل صاحب المصلحة على استرجاع من ضريبة الدخل خلال 90 يومًا من موعد تقديم التقرير السنوي.

دفع ضريبة الدخل من خلال السلف

  • يتمّ الدفع لضريبة الدخل من خلال دفع سلف شهريّة، والتي يتمّ تحديد مبلغها من قِبل مأمور الضرائب في ضريبة الدخل.
  • بعد فتح الملفّ والتسجيل في ضريبة الدخل ، يُرسَل لصاحب المصلحة دفتر سلف يحتوي على قسائم دفع، والتي يجب على صاحب المصلحة من خلالها تقديم التقرير على دورة مدخولاته (بدون ضريبة القيمة المضافة) في فترة تقديم التقارير، ودفع السلف وفقًا للنسبة المحدّدة في الدفتر.
  • يجب حساب نسبة السلف من المدخولات (المبالغ التي تمّ تسجيلها في كلّ الإيصالات التي أصدرها صاحب المصلحة منذ تقديم التقرير الأخير) وليس من الأرباح (المدخولات ناقص المصروفات).
  • دفع ضريبة الدخل وفقًا للسلف التي تمّ تحديدها في دفتر السلف من قِبل ضريبة الدخل، هو بمثابة سلفة على الحساب فقط. يتمّ تحديد نسبة الضريبة النهائيّة بعد تقديم التقرير السنوي لضريبة الدخل.
  • تحدّد ضريبة الدخل نسبة السلف وفقًا لدورة مدخولات المصلحة:
    • للمصلحة القائمة - يتمّ تحديد نسبة السلف وفقًا لدورة المصلحة الماليّة (المدخولات) في السنة السابقة.
    • للمصلحة الجديدة - يتمّ تحديد نسبة السلف وفقًا للدورة الماليّة (المدخولات) المتوقّعة للمصلحة. يتمّ تحديد الدورة الماليّة المتوقّعة وفقًا للمجال الذي ينتمي إليه صاحب المصلحة، وبحسب تقدير صاحب المصلحة. يجب على صاحب المصلحة أن يقدّم لمأمور الضرائب تصريحًا بشأن الضريبة المقدّرة التي يلتزم بها مع الدفعة الأولى للسلف.
  • صاحب المصلحة الذي لم يحصل على دفتر سلف خلال شهر من موعد إبلاغ مأمور الضرائب بفتح المصلحة، عليه التوجّه إلى مكتب التخمين الضريبي لاستيضاح الأمر.
  • بعد تقديم التقرير السنوي لضريبة الدخل، يتمّ إجراء تخمين نهائي، ويتّضح ما إذا كان المبلغ الذي دفعه صاحب المصلحة، من خلال السلف، يغطّي مبلغ الضريبة الذي يجب عليه دفعه:
    • إن لم يغطِّ، يجب عليه دفع ما تبقّى لضريبة الدخل، بل عليه أيضًا دفع الفائدة وفوارق الربط بجدول غلاء الأسعار.
    • إذا تبيّن أنّ المبلغ الذي تمّ دفعه من خلال السلف كان أكبر من مبلغ الضريبة الذي يجب عليه دفعه، سيحصل صاحب المصلحة على استرجاع من ضريبة الدخل خلال 90 يومًا من موعد تقديم التقرير السنوي.


موعد دفع السلف

كيفيّة دفع السلف

  • يمكن دفع السلف من خلال قسيمة دفع خاصة يمكن طلبها من مكاتب ضريبة الدخل، أو من خلال الدفع عبر الموقع الإلكتروني الخاص بسلطة الضرائب.
  • لدف السلف عبر الموقع الإلكتروني اضغطوا هنا.

تخفيض نسبة السلفة

  • إذا كان صاحب المصلحة يعتقد أنّ نسبة السلفة التي تحدّدت له أكبر من مبلغ الضريبة الذي يجب عليه دفعه في السنة الضريبيّة، مثلًا إذا طرأ انخفاض كبير على المدخولات المتوقّعة للمصلحة، يحقّ له التوجّه إلى مأمور الضرائب في منطقة المصلحة وتقديم طلب مفصّل لتخفيض نسبة السلفة.
  • يجب تقديم طلب مفصّل في هذا الشأن لمأمور الضرائب من خلال استمارة طلب لإلغاء / تخفيض السلف وإرفاق المستندات لإثبات الادّعاء.

دفع ضريبة الدخل من خلال خصم الضريبة بالمصدر من قِبل زبائن المصلحة

  • ينصّ القانون على أنّ بعض الزبائن ملزَمين بخصم الضريبة (أو جزء منها) التي يجب على صاحب المصلحة تحويلها لضريبة الدخل، وذلك من الدفعة التي يدفعونها بأنفسهم لصاحب المصلحة.
  • في هذه الحالة، يخصم الزبائن الضريبة من الدفعة، يحوّلون ضريبة صاحب المصلحة لسلطة الضرائب، ويحوّلون ما تبقّى (الدفعة بعد خصم الضريبة) لصاحب المصلحة.
  • يتمّ تحديد نسبة خصم الضريبة بالمصدر من قِبل مأمور الضرائب لكلّ مصلحة و/أو شركة.
  • كلّ زبون قام بخصم الضريبة بالمصدر من الدفعات التي دفعها لصاحب المصلحة، عليه أن يعطي صاحب المصلحة تصديقًا على الخصم، وتصديقًا سنويًا أيضًا، إذ يتمّ فيهما تفصيل المبلغ الذي دُفِع والمبلغ الذي خُصِم بالمصدر. (يجب إرفاق التصديقات السنويّة إلى التقرير السنوي الذي يتمّ تقديمه، والاحتفاظ بالتصديقات الشهريّة لإثبات الخصم من السلفة).
  • يمكن تخفيض مبلغ الضريبة الذي خُصِم بالمصدر من المبلغ الذي يتوجّب على صاحب المصلحة دفعه كسلفة.
    • للقيام بذلك، يجب إصدار تصديق سنوي على جباية الضريبة بالمصدر من كلّ مزوّد، وكذلك تحويل تركيز سنوي من خلال استمارة 856 لضريبة الدخل بالمبالغ التي دُفِعت، تفاصيل المستلمين والضريبة التي خُصِمت حتى تاريخ 30 نيسان-أبريل في السنة التالية.
  • صاحب المصلحة الذي يعتقد أنّ المبلغ التي خُصِمت له بالمصدر أكبر من نسبة الضريبة التي يدفعها في السنة الضريبيّة، بإمكانه التوجّه لمأمور الضرائب في ضريبة الدخل من أجل تخفيض نسبة الضريبة التي تُخصَم بالمصدر أو من أجل إعفائه كليًا من الخصم. يمكن أن تكون المصادقة عامّة أو مفصّلة لخاصم واحد أو لعدّة خاصمين.
  • لتفاصيل إضافية، راجعوا مصادقات خصم الضريبة بالمصدر على موقع سلطة الضرائب.
  • يجب على صاحب المصلحة إصدار فاتورة ضريبة على كلّ مبلغ الصفقة، لكن عليه إصدار إيصال فقط على المبلغ الذي دفعه له الزبون مباشرةً.
مثال
  • مشتغل مرخّص قام بتزويد خدمة مقابل 10,000 شيكل جديد + ضريبة القيمة المضافة، أيّ 11٬700 شيكل جديد.
  • نفترض أنّ مأمور الضرائب أمرَ بخصم ضريبة بالمصدر بقيمة %5.
  • يجب على الزبون أن يخصم من المبلغ %5، أيّ 500 شيكل جديد، وتحويلها لسلطة الضرائب، وأن يحوّل ما تبقّى لصاحب المصلحة.
  • على صاحب المصلحة أن يصدر فاتورة صفقة وفاتورة ضريبة بمبلغ 10,000 شيكل جديد + ضريبة القيمة المضافة، أيّ 11٬700 شيكل جديد، وأن يصدر إيصالًا بالمبلغ الذي دُفِع فعليًا، أيّ 11٬200 شيكل جديد (وفقًا للمعادلة 11٬700-500).
  • إذا كان صاحب المصلحة يستخدم فاتورة ضريبة/إيصال، عليه أن يسجّل فيها كلّ مبلغ الصفقة (10,000 شيكل جديد + ضريبة القيمة المضافة 1٬700 شيكل جديد، والمجمل 11٬700 شيكل جديد)، وأن يشير في الملاحظات إلى أنّه تمّ خصم ضريبة بالمصدر بقيمة 500 شيكل جديد وأنّه تلقّى فعليًا مبلغ 11٬200 شيكل جديد.

خصم الضريبة بالمصدر عندما يكون صاحب المصلحة زبونًا لمصلحة أخرى

  • إذا كان صاحب المصلحة نفسه زبونًا لمصلحة أخرى (مثلًا يشتري معدّات أو خدمات لمصلحته)، من المحتمل أن يُطلَب منه أن يخصم الضريبة بالمصدر من الدفعات التي يدفعها للمصلحة الأخرى. في هذه الحالة، من المهمّ الحرص على الأمرين التاليين:
    1. من المهمّ الفحص مع سلطة الضرائب ما إذا كان صاحب المصلحة بحاجة لخصم الضريبة بالمصدر من المصلحة الأخرى.
    2. يجب على صاحب المصلحة أن يطلب من المصلحة الأخرى تصديقًا على إدارة سجلّات محاسبيّة وخصم الضريبة بالمصدر، وذلك ليعرف مبلغ الضريبة الذي يجب عليه خصمه من الدفعات وتحويله لسلطة الضرائب.

من المهمّ أن تعرف

  • من لا يدفع السلف في الموعد، ستُفرَض عليه فائدة وفوارق الربط بجدول غلاء الأسعار.
  • عدم تقديم التقارير على دورة السلف لغرض تحديد مبلغ السلفة هو مخالفة تؤدّي إلى فرض غرامة إداريّة.
  • بموجب القانون، يحقّ لمأمور الضرائب أن ينفّذ دفع أيّ دَين لسلطة الضرائب، وذلك من خلال تقليل مبالغ استرجاع الضريبة، إلقاء الحجوزات والرهن.


تشريعات وإجراءات

توسُّع ونشرات