مقدمة:

عندما يسري البند 14 مِن قانون تعويضات الإقالة على العامل منذ بداية التشغيل (تتحقق كل الشروط المحددة في البند لسريانه) تحرير الأموال المجموعة في الصناديق التي اقتطع لها المشغّل لصالح العامل، يبدّل دفع تعويضات الإقالة
لا يستحق العامل الحصول على إضافات ما حتى لو خلال فترة تشغيله ارتفع أجره الشهري
سحب أموال التعويضات المجموعة في الصناديق قد تضر بقيمة مخصصات التقاعد الشهرية التي سوف يحصل عليها العامل بعد بلوغه سن التقاعد عن العمل
تحذير
تدور هذه الصفحة حول الحالات التي يحق للعامل فيها الحصول على تعويضات الإقالة
من الممكن أن تكون الاحقية في الحصول على تعويضات الاقالة في حالات إقالة العامل، وأيضا عندما تنتهي علاقة المشغّل-العامل في ظل ظروف معيّنة غير الاقالة.


عندما يسري البند 14 مِن قانون تعويضات الإقالة على العامل من بداية فترة التشغيل ( تُطبّق جميع الشروط المحددة في البند لتطبيقه) تحرير الأموال المتراكمة في الصناديق والتي دفعها المشغّل لصالح العامل يستبدل دفع تعويضات الإقالة.

  • لا يستحق العامل الحصول على إضافات ما من المشغل، حتى لو خلال فترة تشغيله ارتفع أجره الشهري
مثال
  • عامل بدأ العمل في مكان عمل بأجر شهري أولي قدره 6,000 شيكل جديد.
  • عند بداية العمل، وقع العامل على عقد عمل يحدد سريان البند 14. كل شهر، اقتطع العامل لصندوق التعويضات مبلغ بقدر 8.33% من الاجر الشهري.
  • بعد 5 سنوات عمل، ارتفع أجر العامل الشهري ل 12,000 شيكل جديد، وبعدها بسنة تمت اقالته.
  • حتى الاقالة، تراكم لصالح العامل في صندوق التعويضات 42,000 شيكل جديد (6000 شيكل جديد مقابل كل سنة من السنوات ال-5 الأولى لعمله، و 12,000 شيكل جديد مقابل السنة الأخيرة).
  • يحصل العامل عند الاقالة على الاموال المجموعة في الصندق فقط، أي 42,000 شيكل جديد (وهو لا يستحق الحصول على تعويضات بقيمة الأجر الأخير ضرب ساعات العمل).
  • في هذه الحالة يحصل العامل على الأموال حتى لو دار الحديث عن إستقالة بدل الإقالة.
  • عندما يكون الاقتطاع الشهري للتعويضات أقل من 8.33% من الأجر او لم تتم مقابل كل مركبات الأجر (مثلًا اقتطاع للتأمين التقاعدي حسب النسب المحددة في أمر التوسع) على المشغّل استكمال الباقي بشكل كامل، بواسطة دفع استكمال حتى -8.33% مقابل كل شهر عمل، وعندها يكون الأجر الأخير هو الأجر الأساس. لأمثلة وطرق حساب التعويضات راجعوا حساب تعويضات الإقالة.
  • تحذير
    توصي وزارة المالية بعدم سحب أموال التعويضات من صندوق التأمين التقاعدي
    سحب أموال التعويضات من التأمين التقاعدي يُقلّل قيمة مخصصات التقاعد الشهرية التي سوف يحصل عليها العامل عند وصوله سن التقاعد بأكثر من 1/3، وقد يقلل أيضًا من مقدار المزايا الضريبية التي يمكن أن يحصل عليها العامل عند التقاعد (إذا استغل الإعفاء الضريبي على تعويضات الإقالة فور تلقيه التعويضات). يمكن أيضًا فرض ضريبة الدخل على أموال التعويضات التي سُحبت أو على جزء منها. نوصي بالتوجه لمستشار ضريبي أو مستشار بشؤون التقاعد للحصول على مشورة فردية.

    من المهمّ أن تعرف

    • حساب تعويضات الإقالة قد يتأثر من عوامل إضافية: تغيير نسب الوظيفة، فترات الإجازة غير مدفوعة الأجر خلال التشغيل، والمزيد. لمعلومات إضافية راجعوا حساب تعويضات الإقالة
    • من واجب المشغّل أن يهتم بتحرير الأموال من الصناديق، أما عدم تحريرها في الموعد المحدد فيجر وراءه دفع مبالغ إضافية بسبب المماطلة في الدفع.
    • قد يضر سحب اموال التعويضات المجموعة في الصناديق بقيمة مخصصات التقاعد الشهرية التي سوف يحصل عليها العامل بعد بلوغه سن التقاعد عن العمل.

    أحكام قضائية

    تشريعات وإجراءات