مقدمة:

يجوز لأحد الزوجين من نفس الجنس أن يتسجّل كوالد الطفل البيولوجي للزوج الآخر بواسطة "أمر قضائي بالوالدية" صادر عن المحكمة، دون الحاجة لاتخاذ إجراء تبني، وذلك إذا وُلد الطفل في إطار علاقة زوجية قائمة
لا يمكن إصدار أمر والدية لزوج الوالد البيولوجي إذ كان الوالدان البيولوجيان للطفل على قيد الحياة، ولم تنقطع العلاقة بينهما وبين الطفل (على سبيل المثال، في حالات الوالدية المشتركة)
يُنظر في الطلب في محكمة شؤون العائلة في جلسة مغلقة، إلّا إذا قررت المحكمة خلاف ذلك
لتفاصيل إضافية، راجعوا الأحكام القضائية المفصّلة لاحقًا


يجوز لأحد الزوجين من نفس الجنس أن يتسجّل كوالد الطفل البيولوجي لزوجه بواسطة "أمر قضائي بالوالدية" صادر عن المحكمة، دون الحاجة لاتخاذ إجراء تبني.

  • تسري هذه الإمكانيات على الحالات التي تكون فيها لأحد الزوجين فقط قرابة جينية للطفل، وتسري على الحالات التالية:
    1. حمل أجنّة خارج البلاد- إذا كان الزوجان رجلين، ووُلد الطفل من مني أحدهما، والزوجان مسجّلان كوالديّ الطفل في شهادة الميلاد.
    2. حمل من تبرّع بالمني من متبرّع مجهول- إذا كانت الزوجتان امرأتين، وولد الطفل من تبرّع بالمني.
  • في بعض الأحيان، قد يصدر الأمر القضائي بالوالدية بدون إجراء تقييم مهني، وبأثر رجعي أيضًا (أي أنه يسري بأثر رجعي من يوم الولادة). توجد لسريان أمر الوالدية بأثر رجعي جوانب اقتصادية وأخرى، كالمفصّل لاحقًا.
نصيحة
في حالات معينة، تسهّل محاكم شؤون العائلة المتطلبات، وتمنح أوامر قضائية بالوالدية متجاوزة القواعد المفصّلة في هذه الصفحة. يوصى بالتوجّه لتلقي استشارة قانونية قبل تقديم طلب استصدار أمر الوالدية.

من هو صاحب الحق؟

إنتبهوا
  • الشروط المذكورة أدناه في موقف المستشار القضائي للحكومة تسري على حالة عينية لزوجتين مثليتين، وقد تمت الولادة خارج البلاد.
  • في حالة أخرى اتّبع فيها إجراء حمل أجنة خارج البلاد، بحيث تسجّل الزوجان كوالدين للطفل في شهادة الميلاد التي صدرت في الدولة التي ولد فيها الطفل، طلبت المحكمة دليلًا على القرابة الجينية بين الوالد البيولوجي والطفل، ولم تطلب استيفاء الشروط الواردة في موقف المستشار القضائي.
  • في إجراء حمل الأجنة الذي يتخذ خارج البلاد، إذا تسجّل أحد الوالدين فقط كوالد الطفل في شهادة الميلاد الصادرة في الدولة التي ولد فيها الطفل، سيضطر الزوج الثاني اتخاذ إجراء تبني ليُعترف به والدًا للطفل.
  • زوج والد الطفل المولود، من نفس الجنس، بشرط استيفاء الشروط التالية التي تحددت في موقف المستشار القضائي للحكومة، وكما يستدل من الأحكام القضائية:
    1. الوالد البيولوجي الآخر ليس على قيد الحياة أو أنّه مجهول الهوية (على سبيل المثال، إذا ولد الطفل من تبرّع بالمني من متبرع مجهول الهوية) أو أنّ العلاقة بينه وبين الطفل انقطعت. (وفقًا لقرار المحكمة لشؤون العائلة، إذا كان الوالدان البيولوجيان على قيد الحياة، وهناك علاقة بينهما وبين الطفل، لا يُعترف بالزوج كوالد ثالث).
    2. الإقامة - الزوجان هما من سكان إسرائيل.
    3. السن - بلغ الزوجان سن الـ 18 عامًا، وأحدهما على الأقل لم يبلغ سن الـ 54 عامًا.
    4. مدة العلاقة بين الزوجين/الزوجتين - يقيم الزوجان علاقة زوجية منذ سنة ونصف على الأقل، تشمل إدارة منزل مشترك (سكن مشترك). مع ذلك، أصدرت المحكمة في حكم قضائي آخر أمرًا قضائيًا بالوالدية لزوجتين، دون أن يُطلب منهما إثبات مدة العلاقة بينهما.
      • جزء مهم من الشرط المتعلق بمدة العلاقة هو القرار المشترك بإنجاب طفل. جاء في الحكم القضائي بخصوص موعد صدور القرار أنّه حتى إن لم يكن القرار مشتركًا من البداية، ولكن الوالد غير البيولوجي تقبّل الفكرة وتجنّد لها خلال الحمل (حمل الأم البديلة) - فإن استيفاء هذا الشرط يعتبر قائمًا.
    5. عدم وجود سجّل جنائي لدى الزوج/ة - لم تتم إدانة الزوج المتقدم بطلب استصدار الأمر بمخالفات قد تضر بمصلحة الطفل بشكل كبير، كالجرائم الجنسية أو مخالفات العنف. (يتم التحقق أيضًا مما إذا سُحبت من الزوج/الزوجة الحضانة على أطفال سابقين).
    6. يصدر الأمر القضائي بالوالدية أو الأمر التصريحي بالوالدية إذا ولد الطفل في إطار علاقة قائمة. إذا نشأت العلاقة الزوجية بعد ولادة الطفل، فيجب اتخاذ إجراءات التبنيّ.
إنتبهوا
حددت المحكمة أنّ الموعد المُعتمد للاتفاق على الوالدية المشتركة هو موعد اتخاذ القرار بإنجاب طفل. يصدر أمر الوالدية في هذه الحالة حتى إذا عدل الوالد البيولوجي عن موافقته عند تقديم الطلب. للاطلاع على الحكم القضائي الكامل.

عملية تحصيل الحق

  • يجب التوجّه إلى المحكمة لشؤون العائلة.
  • يجب تقديم الطلب للمحكمة في أسرع وقت ممكن. يجب تقديم الطلب قبل 60 يومًا تقريبًا من موعد الولادة المرتقب، أو بعد ذلك.
نصيحة
كلّما استعجل الزوجان في تقديم الطلب، سيزداد احتمال استصدار الأمر بأثر رجعي من يوم الولادة، واستصدار أمر الوالدية دون الحاجة لإجراء تقييم مهني.
  • جلسة المحكمة للنظر في الطلب تكون مغلقة، إلّا إذا قررت المحكمة خلاف ذلك. لتفاصيل إضافية، راجعوا الجلسات المغلقة في شؤون المثليين، المثليات، مزدوجي التوجّه الجنسي والمتحولين .
  • قد تتوجه المحكمة لخدمات الرفاه الاجتماعي بطلب إجراء تقييم، ولكنها قد تتنازل عن هذا المطلب، حسب الظروف. يتعلق الأمر، في جملة أمور أخرى، بموعد تقديم الطلب وباستيفاء الزوجين للشروط المطلوبة لإصدار الأمر. على أي حال، يحق للدولة النظر في كل حالة على حدة، وطلب إجراء تقييم، إذا كان الأمر مبررًا حسب الظروف.
  • في إجراء حمل الأجنة خارج البلاد، سيطلب إجراء فحص جيني لإثبات القرابة الجينية بين القاصر والوالد البيولوجي، ولكن المحكمة قد تتنازل عن ذلك، في حالات خاصة. لتفاصيل إضافية، راجعوا قرار المحكمة حول الموضوع.
  • من المستحسن الاستعانة باستشارة وتمثيل قانونيين.
نصيحة
إذا واجهت مشكلة في ممارسة وتحصيل الحق، يمكنك التوجه للقسم القانوني للرابطة التي تعمل من أجل "المثليّون، المثليّات، متحولو الجنس وثنائيو الميول الجنسية" وتلقي مساعدة قانونية.

سريان الأمر بأثر رجعي والتنازل عن إجراء تقييم

أمر والدية في حالة زوجتين مثليتين

  • موعد تقديم طلب استصدار أمر الوالدية يؤثر على سريانه بأثر رجعي وعلى الحاجة لإجراء تقييم مهني، كالمفصّل في الجدول أدناه.
  • مع ذلك، يحق للدولة طلب إجراء تقييم مهني في الحالات التي تبرر ذلك.
موعد تقديم طلب استصدار الأمر السريان بأثر رجعي ضرورة إجراء تقييم مهني
قبل موعد الولادة وحتى 9 أشهر بعد الولادة يمكن استصدار أمر يسري بأثر رجعي من يوم الولادة
يمكن استصدار أمر دون إجراء تقييم مهني
بين 9 أشهر بعد الولادة وحتى سنة من يوم الولادة يسري الأمر ابتداءً من تاريخ استصدار الأمر وليس من يوم الولادة
يمكن استصدار أمر دون إجراء تقييم مهني
بعد مرور سنة على يوم الولادة يسري الأمر من يوم صدور الأمر وليس من يوم الولادة (وفقًا لنتائج التقييم) هناك حاجة لإجراء تقييم


نصيحة
توجد لسريان الأمر القضائي بالوالدية بأثر رجعي جوانب اقتصادية وأخرى، على سبيل المثال:
  • إذا تغيبت زوجة الأم البيولوجية عن عملها بسبب مرض الطفل قبل صدور الأمر القضائي بالوالدية، فإنّ إعطاء أمر الوالدية سريان بأثر رجعي يمكنها من استغلال أيام المرضية التي جمعتها، بدلًا من أن تخصم أيام المرضية من أجرها في أعقاب تغيبها عن العمل.
  • إذا ولد الطفل في سنة ضريبية معينة، وصدر أمر الوالدية في السنة التي تليها، فإنّ السريان بأثر رجعي يمكّن الأم غير البيولوجية من الحصول على نقاط استحقاق من ضريبة الدخل حتى عن سنة ولادة الطفل، وليس فقط ابتداءً من من السنة التي صدر فيها الأمر
  • إذا توفيت الزوجة قبل صدور القرار، فإنّ سريانه بأثر رجعي سيمكّن الطفل من أن يرثها، لإنّه يعتبر ابنها.

أمر والدية لزوجين من الرجال

  • وفقًا للمحكمة العليا، فإنّ الأمر القضائي بالوالدية لزوجين رجال، اللذين أنجبا طفلًا في إجراء حمل أجنة، يسري من يوم صدور الأمر وليس بأثر رجعي.
  • يمكن إصدار أمر والدية لزوجين رجال دون الحاجة لإجراء تقييم مهني، وذلك إذا قدّم طلب استصدار أمر الوالدية خلال أقل من سنة على ولادة الطفل. مع ذلك، يحق للدولة طلب إجراء تقييم مهني في الحالات التي تبرر ذلك.

من المهمّ أن تعرف

  • يمكن استصدار أمر والدية حتى إذا انفصل الزوجان، وإذا رغب الوالد غير البيولوجي في ضمان مكانته كوالد للأطفال البيولوجيين لزوجه السابق.
  • يمكن استصدار أمر والدية بأثر رجعي حتى بعد وفاة الزوج.

الجهات المُساعِدة

منظمات الدعم والمساعدة

جهات حكوميّة

مراجع قانونية ورسمية

أحكام قضائية

توسُّع ونشرات