مقدمة:

العامل الذي عَمِل لدى المشغّل، أو في نفس مكان العمل، وتوفي مشغّله، يكون مؤهّلا للحصول على تعويضات إقالة
يحق للعامل الحصول على التعويضات من تركة المشغّل أو من صندوق الادّخار أو من صندوق التقاعد الذي أودعت فيه أموال التعويضات على يد المشغّل حسب أمر التأمين التقاعدي أو حسب اتفاقية تُبرم مع العامل حسب البند 14 مِن قانون تعويضات الإقالة
للمزيد مع المعلومات، راجعوا المادة 4 من قانون تعويضات الإقالة


العامل الذي يتوفى مشغّله "بعد أن عمل لسنة واحدة بشكلٍ متتالٍ يكون مؤهّلا للحصول على تعويضات إقالة.

  • معدّل تعويضات الإقالة يساوي الراتب الشهريّ لكلّ سنة عمل لدى نفس المشغّل أو في نفس مكان العمل. الراتب الذي يشكّل قاعدة للتعويضات هو الراتب الأخير الذي تلقاه العامل.
  • إذا طرأت تغييرات على حجم وظيفة العامل أو على راتبه أثناء فترة تشغيله، يتم حساب التعويضات بشكل مختلف.
  • ابتداءً من سنة 2008 دخل حيز التنفيذ أمر التوسع والذي يُلزم المشغّلين باقتطاع الأموال من حين لآخر لغرض واجب التأمين التقاعدي للعاملين. جزء من الأموال المقتطعة تستبدل جزءًا من تعويضات الإقالة. في هذه الحالة، يحق للعامل بعد انتهاء فترة التشغيل الحصول فقط على الجزء النسبي من التعويضات التي لم يقتطعها المشغّل للتأمين التقاعدي.
  • إذا اقتطع المشغّل كامل مبلغ التعويضات لصندوق ادّخار أو لصندوق تقاعدي طوال فترة التشغيل، لا يكون العامل مؤهّلا بعد وفاة المشغّل للحصول على أي تعويضات باستثناء الأموال التي يحق له سحبها من صندوق الادّخار أو من صندوق التقاعد.
  • للمزيد من المعلومات حول كيفية الحصول على الأموال، راجعوا البوابة، بند تعويضات الإقالة
  • للمزيد من المعلومات حول حساب مبلغ تعويضات الإقامة في كّل حالة، راجعوا البوابة، بند حساب تعويضات الإقالة.

من هو صاحب الحق؟

  • العامل الذي يتوفى مشغّله، بشرط أن يكون العامل قد أكمل سنة عمل واحدة على الأقل لدى نفس المشغّل أو في نفس مكان العمل.
مثال
  • العامل الذي يعمل في مكان عمل معين لمدة سنة، بحيث يكون قد وُظّف على مدار الأشهر الثلاثة الأولى على يد شركة للقوى العاملة، وفي الأشهر التسعة الأخيرة على يد مشغّل مباشر.
  • المشغّل توفي بعد أن أتمّ العامل سنة كاملة في نفس مكان العمل.
  • يكون العامل مؤهّلا للحصول على تعويضات الإقالة من المشغّل بعد وفاته، مع أنّه عمل فعليًا لدى هذا المشغّل لتسعة أشهر فقط، وذلك لأنّه عمل في "نفس مكان العمل" لمدة سنة كاملة.
  • العامل في مجال التمريض الذي تنتهي فترة تشغيله بسبب وفاة متلقي الرعاية (الأهلية تُعطى أيضًا للعامل الأجنبي العامل في مجال التمريض والعامل الإسرائيلي في مجال التمريض).

عملية تحصيل الحق

  • يجوز للعامل المطالبة بهذا الحق بواسطة "إحدى الطريقتين" التاليتين:

1. طلب تلقي المبلغ من تركة المشغّل

  • لا يمكن للعامل طلب التعويضات من ورثة المشغّل بشكل مباشر، إنّما من تركة المشغّل.
  • التأخير في تحويل الأموال قد يؤهّل العامل للحصول على فروقات الربط وعلى تعويضات تأخير تعويضات الإقالة.
    • يجب دفع تعويضات الإقالة عند قطع علاقات العامل-المشغّل، أي عند توقف العامل عن العمل (يوم وفاة المشغّل)، أو حتى موعد أقصاه 15 يوم من هذا الموعد. ابتداءً من اليوم الـ 16 وحتى اليوم الـ 30، تُضاف فروقات الربط حتى يوم الدفع الفعلي للتعويضات.
    • إن لم تُدفع التعويضات بعد مرور 30 يوم، قد تصدر المحكمة أمرًا بدفع تعويضات التأخير- فروقات الربط مع إضافة فوائد بنسبة 20% عن كل شهر تأخير.

2. تسريح الأموال التي أودعت لهذا الغرض في صندوق التعويضات، صندوق الادخار أو التأمين التقاعدي وتم تحويلها مباشرة من الصندوق إلى العامل

  • إذا اقتُطعت أموال التعويضات خلال فترة التشغيل لحساب صندوق التعويضات، لـصندوق التوفير للتقاعد أو لصندوق التقاعد على يد المشغّل، التعويضات لن تُدفع من قِبل المشغّل إنّما من قِبل شركة التأمين أو الصندوق الذي أودّعت فيه أموال التعويضات.
  • لذلك، يتوجب على المشغّل تزويد العامل برسالة موافقة على تسريح الأموال.
  • للمزيد من المعلومات حول هذا الإجراء، راجعوا سحب أموال التعويضات من صندوق التوفير أو من التأمين التقاعدي.
  • تجدر الإشارة إلى أنّ: سحب أموال التعويضات من صندوق التقاعد يقلل من حجم المخصصات الشهرية التي سيحصل عليها العامل عند التقاعد، ويقلل من المبلغ المعفيّ من ضريبة الدخل التي تسري على مخصصات التقاعد. (إن لم يختر العامل سحب الأموال، تُضاف هذه الأموال إلى مبلغ التوفير التقاعدي).
  • إن اقتُطعَ لصندوق التعويضات أو لصندوق الادّخار جزء من تعويضات الإقالة، يتوجب على المشغّل دفع الفرقية مباشرة للعامل.

خصم ضريبة الدخل من مبلغ التعويضات

من المهمّ أن تعرف

  • مركّبات الراتب تُسمّى أحيانًا "إضافة" مع أنّ هذه المُركّبات تُدفع فعليًا بشكل ثابت بغض النظر عن أي شروط أخرى. في حال تقديم طلب تلقي مبلغ التعويضات، يتوجب على العامل الإقناع بأنّ الدُفعة المُسمّاة "إضافة" هي جزء لا يتجزّأ من راتب العمل، وأنّ تعريفها كإضافة هو مجرد تعريف صوريّ.
  • العامل الذي يُقال، وفي حالات معينة العامل الذي يستقيل، يكون مؤهّلا للحصول على تعويضات إقالة. للمزيد من المعلومات، راجعوا:

أحكام قضائية

منظمات الدعم والمساعدة


جهات حكوميّة

تشريعات وإجراءات