مقدمة:

يحق للعاملة التي تضطر للتغيب عن عملها بسبب حماية الحمل لأكثر من 30 يوماً الحصول على مخصصات حماية الحمل من مؤسسة التأمين الوطني
العاملة التي تغيبت عن العمل بمصادقة طبية ولا تستحق مخصصات حماية الحمل، تستحق الحصول على مستحقات المرض من المشغّل في هذه الفترة، وذلك ان تراكمت لحسابها أيام مرضية كافية
قد يحق للعاملة التي أنجبت قبل نهاية 30 يومًا من حماية الحمل المقرّرة لها، الحصول على مخصصات حماية الحمل إذا لم يكن لديها أيام مرضية كافية
لتفاصيل إضافية، راجعوا موقع مؤسسة التأمين الوطني

العاملة التي اضطرت الى الغياب عن عملها بسبب حماية الحمل لمدة 30 يوم على الأقل، تستحق مخصصات حماية الحمل من مؤسسة التأمين الوطني، وفقا لشروط محددة.

  • الهدف من دفع المخصّصات هو تعويض المرأة على فقدان القدرة على الاكتساب خلال فترة مضاعفات الحمل.
إنتبهوا

ما هو الوضع الذي يُعتبر "حماية الحمل"؟

  • تُعرّف "حماية الحمل" (حسب قانون التأمين الوطني) على أنها تغيّب عن العمل خلال الحمل محتّم لأحد الأسباب التالية:
    • وضع طبي ينبع من الحمل ويُشكّل خطرا على الأم أو الجنين، حسب مُصادقة خطية من الطبيب.
    • الحالات لتي فيها نوع العمل، مكان العمل او طريقة أداء العمل تشكّل خطرا على العاملة او على جنينها، حسب مُصادقة خطيّة من طبيب، وبشرط أنه لم يجد المشغّل وظيفة بديلة ملائمة لوضعها (راجعوا التفاصيل الإضافية حول حظر تشغيل إمرأة حامل في أعمال خطرة).
  • حددت محكمة العمل القطرية أن التعريفين البديلين لحماية الحمل يعبّران في الواقع عن نوعين من حماية الحمل: الأول الحماية المطلقة للحمل، عندما يكون الحمل نفسه في خطر كبير، والثاني حماية الحمل التشغيلية عندما يكون الخطر ناجماً عن الدمج ما بين الحمل ونوعية العمل، ومكان أدائه أو كيفية أدائه. وفقًا للحكم القضائي استئناف تأمين وطني رقم 20-11-50118.
    • عندما يتعلق الأمر بحماية الحمل التشغيلية، يجب أولاً فحص ما إذا كان يمكن تقليص المخاطر الطبية من خلال عمل بديل مناسب، وفقط إذا لم يجد المشغّل عمل بديل للعاملة، تكون العاملة مستحقة لمخصصات حماية الحمل.
  • هذا الحكم القضائي وضّح أن "الخطر" المطلوب حدوثه نتيجة استمرار العمل لا ينبغي أن يصل إلى درجة الخطر المهدد للحياة ولكن يجب أن يصل على الأقل إلى درجة الخطر بالإصابة بأمراض جسدية، بعكس الانزعاج أو الألم الناتج عن التغيرات الفسيولوجية الطبيعية التي ينطوي عليها الحمل. في الوقت نفسه، ليس من الضروري أن يصل الخطر الى درجة الإصابة بمرض خطير أو مرض قد يتسبب في ضرر لا يمكن إصلاحه، ويجب تفسير شرط "الخطر" بشكل معقول وفحص كل حالة وظروفها على حدة.

من هي صاحبة الحق؟

  • العاملة الأجيرة أو المستقلة، والتي تستوفي جميع الشروط التالية:
    1. المرأة هي مقيمة إسرائيلية.
    2. دفعَت رسوم التأمين الوطني لمدة 6 أشهر على الأقل من أصل 14 شهرا سبقت اليوم الذي توقّفت فيه عن العمل بسبب "حماية الحمل".
    3. بحوزتها مصادقة طبيّة من طبيب نساء وولادة أخصائي حول "حماية الحمل" لفترة 30 يوم على الأقل. قد تُطلب مصادقة من طبيب تشغيل، إذا كان سبب حماية الحمل هو خطر على العاملة أو الجنين بسبب نوع العمل أو مكان العمل أو الطريقة التي يؤدى بها العمل.
      • تُعتبر المُصادقة الطبية التي قام الطبيب بتعبئتها في استمارة طلب حماية الحمل في الوقت الفعلي ذات أهمية كبرى في تحديد استحقاق الحصول على المخصصات حيث أن المصادقة تخلق فرضية، قابلة للنقض، باستيفاء الشروط التي تبرر حماية الحمل. يجب أن تكون المصادقة مبرّرة وتعتمد على أسس سليمة، ولا يكفي مجرد تصريح من الطبيب المعالج بأن "حماية الحمل مطلوبة".
    4. لا تحصل على مدفوعات عن فترة " حماية الحمل" من جسم آخر (مثل مستحقات المرض، والتأمين من المشغّل، ومخصصات الإعاقة من صندوق التقاعد).
  • يجب أن تكون فترة الحماية الأولى 30 يومًا متتاليًا على الأقل. بعد ذلك، يجب أن تستمر كل فترة إضافية لحماية الحمل لمدة 14 يومًا على الأقل.

عاملة غابت عن العمل اقل من 30 يوم

  • عاملة غابت من العمل أقل من 30 يوم لا تستحق الحصول على مخصصات، بل على دفع مستحقات المرض من المشغل مقابل فترة الغياب على حساب أيام المرضية المتراكمة لديها في مكان العمل.
  • من لم تجمع ما يكفي من ايام المرضية تستحق الخروج في إجازة غير مدفوعة الأجر، أو تخصم لها أيام إجازة مقابل هذه الايام.
  • مع هذا، وفي حالة المصادقة لعاملة على أقل من 30 يوم حماية الحمل ثم أنجبت قبل نهاية هذا الأيام ال30، تستحق مخصصات حماية الحمل إن لم يتراكم لحسابها ما يكفي من أيام المرضية في مكان العمل (واستوفت بقية شروط الاستحقاق للمخصصات).

من لا تستحق؟

  • من تكون في حماية الحمل وسافرت لخارج البلاد لا تستحق الحصول على المخصصات من لحظة مغادرتها البلاد (إذا كانت حماية الحمل بسبب نوع العمل او بيئة العمل، فمن الممكن السفر بدون أن يمس ذلك بالاستحقاق) .
  • العاملة الأجنبيّة وكل من هي ليست مقيمة في إسرائيل (حتى لو توفرت لديها كل شروط الإستحقاق التي ذُكرت أعلاه).

عملية تحصيل الحق

  • يجب تقديم طلب لمخصصات حماية الحمل فور بداية فترة حماية الحمل وحتى ما لا يزيد عن سنة من بدايتها.
  • يمكن تقديم الطلب بإحدى الطرق التالية:
  • يجب إرفاق لإستمارة الطلب، استمارة مصادقة طبية حول " حماية الحمل" موقّعة من قبل طبيب أخصائي في مجال النساء والولادة.
    • مصادقة الطبيب المعالجلها وزن كبير في تحديد الاستحقاق للحصول على مخصصات حماية الحمل، وتخلق الموافقة شرطا يمكن مناقضته في تبرير استمرار حماية الحمل. لذلك، لا يكفي تصريح سطحي من قبل الطبيب المعالج بأن "حماية الحمل" مطلوبة، فيجب تعليل المصادقة وأن تستند على الأسباب لمنحها.
    • لغرض الاعتراض على رأي الطبيب المعالج، لا يكفي أن يفكر طبيب المؤسسة أو الخبير الطبي المعين من قبل المحكمة، إذا تم تعيينه، بشكل مختلف عن الطبيب المعالج، بل مطلوب التحقق مما إذا كانت مصادقة الطبيب المعالج قد تجاوزت الممارسة الطبية المعقولة أو المقبولة. للحكم القضائي، راجعوا (استئناف تأمين وطني (القطرية) 21-02-44664).
  • في الحالات التي تشكّل بيئة العمل خطر على العاملة وتكون البيئة هي السبب لحماية الحمل، يجب إرفاق مكتوب من المشغّل عن طبيعة العمل ومصادقته على انه لم يجد بديل للعاملة لوظيفة مُختلفة. من الممكن ان تكون هناك حاجة لمصادقة ايضاً من طبيب تشغيل.
  • يجب على مشغّل عاملة أجيرة ان يُصادق على التفاصيل في الاستمارة بخصوص أشهر عملها وأجرها في 10 الاشهر التي ما قبل توقّفها عن العمل. يجب على العاملة التي عملت عند عدة مشغّلين، إرفاق الاستمارة من كل مشغّل.
  • يجب على العاملة المستقلة ان تذكر فرع مؤسسة التأمين الوطني الذي تدفع فيه رسوم التأمين.
  • يجب على العاملة التي كانت في التأهيل المهني أو في إعادة التأهيل المهني ومساعدة في التعليم في الفترة التي دُفع عنها رسوم تأمين، ان تُرفق للطلب مُصادقة من وزارة الصحة أو ذراع العمل عن مكان التدريب او التأهيل ومدته الزمنية.
  • يحق لطبيب التأمين الوطني طلب تفسيرات وتفاصيل حول المصادقة الطبية.
  • يصدر قرار المخصصات بعد مرور 30 يوم من حماية الحمل.
  • موعد بداية إستحقاق المخصصات لا يزيد عن أسبوعين قبل اليوم الذي كان فيه الفحص الطبي للمرأة الحامل والذي بحسبه تحدد انها بحاجة لحماية الحمل.
  • تُدفع المخصصات في 20 من الشهر مُقابل الشهر السابق، بحسب عدد الأيام في نفس الشهر (يشمل السبت والأعياد).

الحصول على مخصصات الفترة إضافيّة لحماية الحمل

  • بغية الحصول على المخصصات عن فترة إضافية من حماية الحمل يتوجّب على المرأة أن تقدّم لفرع التأمين الوطني استمارة مصادقة طبيّة حول حماية الحمل، يصادق من خلالها طبيب أخصائي لأمراض النساء والولادة على الفترة الإضافية لحماية الحمل.
  • الموعد الأخير لإرسال استمارة المصادقة الطبيّة هو 12 شهرا منذ بداية الفترة الإضافية لحماية الحمل.

الإبلاغ عن استمرار أو انتهاء حماية الحمل

  • يجب إبلاغ مؤسسة التأمين الوطني كل شهر بشأن استمرار أو انتهاء فترة حماية الحمل.
  • يمكنك الإبلاغ بالطرق التالية:
    • بشكل محوسب، بواسطة موقع الخدمة الشخصية.
    • بواسطة الاتصال بمركز الاتصال لحماية الحمل على الرقم 08-6509934.

الاستئناف على قرار لمؤسسة التأمين الوطني

  • من لم يستسغ قرار التأمين الوطني في موضوع يتعلق باستحقاقه المخصصات، يمكنه تقديم استئناف لمحكمة العمل في غضون 12 شهراً من القرار.
  • يمكن طلب مساعدة قانونية مجانية في اجراءات الاستئناف من مكاتب المساعدة القضائية التابعة لوزارة العدل.
  • أيضاً وفي حال رفض الطلب يمكن المطالبة، في بعض الحالات، أن تفحص لجنة الدعاوي القرار وتعطي توصياتها لموظف الدعاوي لدى مؤسسة التأمين الوطني.
  • لتفاصيل إضافية، راجعوا الاستئناف على قرار لمؤسسة التأمين الوطني.

قيمة المخصصات

  • سيكون معدل الاستحقاق "في اليوم" بحسب أجر العاملة (الذي تخصم منه رسوم التأمين الوطني) في الأشهر الثالثة التي سبقت التوقف عن العمل بسبب "حماية الحمل"، يُقسم على 90، أو في 6 الأشهر التي سبقت التوقف عن العمل تقسيم 180، حسب الاعلى من بينهم، وليس أكثر من الحد الأقصى لمبلغ 304٫3 شيكل جديد في اليوم، صحيح للعام 2022.
  • لقيمة المبالغ القصوي التي تحددت في السنوات السابقة، راجعوا موقع مؤسسة التأمين الوطني.
  • العاملة الاجيرة التي لم تحصل على أجر كامل في -6 الأشهر التي سبقت الشهر الذي توقفت فيه عن العمل، بسبب حماية الحمل او سبب لا يتعلق بها (مثل مرض، حادث، إضراب او حداد) ولديها المستندات اللازمة، يجب فحص إمكانية إكمال أجرها في هذه الأشهر او غحتساب أجرها حسب الأشهر التي ما قبل الأشهر التي لم يكون عملها واجرها كامل.
  • تُحتسب المخصصات للعاملة المستقلة على النحو التالي:
    • في المرحلة الاولى تدفع المخصصات حسب السلف.
    • مع الحصول على التخمين، تحسب المخصصات مجدداً، حسب التخمين الحالي او تخمين السنة السابقة - حسب الأرفع.
  • على مبالغ المخصصات المحددة تضاف علاوة غلاء المعيشة وتُخصم منها رسوم التأمين الوطني ورسوم التأمين الصحي وضريبة الدخل.
  • عدد الأيام التي تُدفع مُقابلها المخصصات هو عدد الأيام في نفس الشهر، يشمل السبت والأعياد.
مثال
في شهر نيسان-أبريل هناك 30 يوم. لذلك، كل من كانت في حماية الحمل لشهر كامل يحق لها الحصول على مدفوع يومي مضروب بـ 30 يوم (والذي يشمل جميع أيام السبت وعيد الفصح الذي يحل في ذلك الشهر). كل من كانت في حماية الحمل لشهرآذار-مارس بأكمله الحصول على مدفوع يومي مضروب بـ 31 يوم.
הערת עריכה
על פי מייל מבלהה מיום 4.12.2016
הערה מאת שרון הורנשטיין (שיחה) 08:28, 4 בדצמבר 2016 (IST)
  • المراة التي عادت من إجازة ولادة، وحملت مجدداً وبسبب الحمل الجديد يجب عليها ان تكون في حماية حمل:
    • لغرض إحتساب قيمة المخصصات لعاملة التي خرجت لحماية الحمل بعد عودتها من إجازة الولادة، يتم الأخذ بالحسبان أجرها العادي الذي كانت تحصل عليه لو انها لم تمكث في إجازة ولادة.
    • لقراءة الحكم القضائي في هذا السياق راجعوا هنا.

مبلغ المخصصات لعاملة تعمل في عدة أماكن عمل وتتغيب عن جزء من أماكن العمل بسبب حماية الحمل

  • يحق للعاملة التي تعمل في عدة أماكن عمل وتتغيب عن جزء منها فقط بسبب حماية الحمل الحصول على مخصصات حماية الحمل بحسب أجرها في أماكن العمل التي تغيبت فيها بسبب حماية الحمل، حتى مستوى الحد الأقصى المحدد (حتى 304٫3 شيكل جديد لليوم).
  • عند حساب قيمة المخصصات، لا يؤخذ في الحسبان دخل العاملة في أماكن العمل التي لم تُجبر على الغياب منها بسبب حماية الحمل.
  • لقراءة الحكم القضائي راجعوا هنا.

دفع فرق لمخصصات حماية الحمل

استحقاق لمخصصات الإعاقة من صندوق التقاعد (مخصصات تقاعد للإعاقة) خلال الحفاظ على الحمل

تحذير
يجب الفحص مسبقاً اذا كان صندوق التقاعد يدفع مخصصات في حالة حماية الحمل وبأية شروط
  • يتعلق استحقاق مخصصات حماية الحمل بأن العاملة لم تستطيع العمل ل30 يوماً على الأقل. بالمقابل، الأحقية للحصول على مخصصات إعاقة من صندوق التقاعد (تقاعد الإعاقة) تمنح فقط إذا لم تستطيع العاملة العمل ل90 يوماً (أو أقل، إذا سمح ميثاق الصندوق بذلك).
  • قد تكون قيمة المخصصات من صندوق التقاعد أكبر من قيمة مخصصات الحفاظ على الحمل التي قد تحصل عليها من مؤسسة التأمين الوطني. لتفاصيل إضافية حول طرق حساب المخصصات من صندوق التقاعد، راجعوا حساب قيمة مخصصات الإعاقة من صندوق التقاعد.
  • لا تسمح كل صناديق التقاعدي بالحصول على مخصصات إعاقة في حالة حماية الحمل ولهذا يجب الفحص مسبقاً أما صندوق التقاعد الخاص بالعاملة.

حظر التزامن بين فترة حماية الحمل والبلاغ المسبق

من المهمّ أن تعرف

  • العاملة التي يحق لها الحصول على مخصصات حماية الحمل من التأمين الوطني، ولكنها تفضّل إستغلال كل أيامها المرضيّة والحصول على مردود مقابلها من المشغّل، يُسلب حقها في للمخصصات من التأمين الوطني مُقابل الأيام التي دفع عنها المشغّل. بالإضافة، بإمكان المشغّل ان يرفض طلبها في إستعمال الأيام المرضية بدلا من الحصول على مخصصات حماية الحمل.
  • من حصلت على مخصصات حماية الحمل حتى الولادة، تحصل على مخصصات الولادة بشكل اوتوماتيكي بدون ان تقدم طلب لمخصصات الولادة. يتم تمرير المدفوعات لحساب البنك حسب المعطيات التي تم تسجيلها في إستمارة الطلب لمخصصات حماية الحمل.

عدم استحقاق المخصصات

  • العاملة المستقلة التي تم رفض طلبها لمخصصات حماية الحمل بسبب التأخر في دفع رسوم التأمين الوطني، تستحق الحصول على منح لأهداف عادلة. لتفاصيل إضافية، راجعوا منحة بدوافع العدالة لمن تم رفض طلبهم للمخصصات.
  • في الحالات التي لا يحق فيها للعاملة الحصول على مخصصات حماية الحمل، ولكن اوصى الطبيب على الراحة، يحق لها إستغلال الأيام المرضيّة التي بحوزتها (لا يحق للمشغّل ان يسلبها هذا الحق).
  • إذا أوصى الطبيب بالتغيب الجزئي بسبب الحمل وتقليص حجم الوظيفة، فلا يحق للعاملة الحصول على مخصصات حمااية الحمل. في هذه الحالة، يعتبر الغياب غياباً بسبب المرض، ويحق للعاملة الحصول على مستحقات المرض من المشغّل مقابل غيابها، بشرط أن تتوفر لديها أيام مرضية متراكمة.
  • اذا لم تكون العاملة في فترة حماية حمل ولكنها حصلت على مُصادقة من الطبيب على ان نوع العمل، مكان العمل او طريقة أداء العمل تشكّل خطر على جنينها او عليها، او تمنع منها أداء عملها، يُسمح لها الخروج الى إجازة غير مدفوعة الأجر. لتفاصيل إضافية، راجعوا إجازة غير مدفوعة الأجر لعاملة حامل تغيبت عن عملها بسبب نوع العمل، مكانه أو طبيعة تنفيذه

الجهات المُساعِدة

منظمات الدعم والمساعدة

جهات حكوميّة


مراجع قانونية ورسمية

تشريعات وإجراءات

أحكام قضائية