مقدمة:

تسوية "ريسك" هي تسوية دفعات مخفَّضة لصندوق التقاعد أو لشركة التأمين التي تدير بوليصة تأمين المدراء خلال الفترة التي توقّفت فيها الاقتطاعات الجارية للتأمين التقاعدي
تسوية "ريسك" تمكّن المؤمَّن من الحفاظ على التغطية التأمينيّة التي تراكمت في التأمين التقاعدي
المؤمَّن الذي توقّفت اقتطاعاته الجارية للتقاعد أو لتأمين المدراء ولم يجرِ تسوية "ريسك" ، قد يفقد حقوقه التأمينيّة المتراكمة
تسوية "ريسك" تحافظ على الحقوق التقاعديّة الأخرى للمؤمَّن، مثلا: تجديد الدفعات في المستقبل بنفس الشروط التي كانت موجودة قبل وقف الدفعات، تفادي إجراءات ضمان الاكتتاب وفي حالات معيّنة أيضًا الحفاظ على معامل التحويل لمخصّصات التقاعد الذي يضمن تلقّي مخصّصات تقاعد أعلى
لتسوية "ريسك" وقت محدّد، وهي لا تزيد التوفير التقاعدي ولا يحافظ فيها المؤمَّن على الأقدمية في هذه الفترة، بخلاف الإيداعات الذاتيّة التي يقوم بها المؤمَّن


وقف الاقتطاعات الجارية للتأمين التقاعدي (مثلا، عند التوقّف عن العمل) قد يمسّ بالحقوق التأمينيّة المتراكمة (مثل تراكم الأقدميّة)، وحتى أنه قد يؤدي إلى فقدان هذه الحقوق بالكامل (مثل التغطية التأمينيّة - فقدان القدرة على العمل وتأمين الباقين في حالة الوفاة). تسوية "ريسك" تمكّن المؤمَّن من الحفاظ على الحقوق الموجودة المتراكمة في صندوق التقاعد أو في تأمين المدراء.

  • تسوية "ريسك" هي تسوية دفعات مخفَّضة لصندوق التقاعد أو لشركة التأمين التي تدير بوليصة تأمين المدراء خلال الفترة التي توقّفت فيها الاقتطاعات الجارية للصندوق/للتأمين.
  • الهدف من تسوية "ريسك" هو تجميد الوضع القائم من حيث التغطية التأمينيّة للمؤمَّن. إذا طرأت للمؤمَّن خلال فترة تسوية "ريسك" حالة تمنحه استحقاقًا لتلقي الدفعات (مثلا: فقدان القدرة على العمل أو وفاة لا سمح الله)، يكون المؤمَّن أو الباقون من بعده مستحقّين لمخصّصات الإعاقة أو مخصّصات الباقين، والتي كانوا سيتلقونها لو طرأت هذه الحالة في الشهر الأخير الذي تمّ فيه إيداع المبالغ الشهريّة (قبل تسوية "ريسك") لصندوق التقاعد أو لتأمين المدراء.
  • تسوية "ريسك" تحافظ على الحقوق التقاعديّة الأخرى للمؤمَّن، مثلا: تجديد الدفعات في المستقبل بنفس الشروط التي كانت موجودة قبل وقف الدفعات، تفادي إجراءات ضمان الاكتتاب وفي حالات معيّنة أيضًا الحفاظ على معامل التحويل لمخصّصات التقاعد الذي يضمن تلقّي مخصّصات تقاعد أعلى.

استكمال التغطية التأمينيّة خلال تسوية "ريسك"

  • المؤمَّن الذي يجري تسوية "ريسك" يضمن بذلك استكمال التغطية التأمينيّة التي كانت موجودة لديه قبل وقف الاقتطاعات الجارية للتأمين التقاعدي.
مثال
  • عامل أقيل من عمله الذي تقاضى فيه 10,000 ش.ج.
  • كان للعامل تأمين تقاعدي شمل تغطية تأمينيّة، تؤمّنه أيضًا ضدّ فقدان القدرة على العمل.
  • بعد مرور نحو 10 أشهر على إنهاء عمله، أصيب وتسببت له إعاقة تمنعه من العمل.
  • إذا قام العامل بإجراء تسوية "ريسك"، يكون مستحقًا لتلقي مخصّصات شهريّة من صندوق التقاعد أو من شركة التأمين، بحيث يتمّ حساب هذه المخصّصات وفقًا لأجره الأخير، كما لو أنّه أصيب خلال الفترة التي عمل فيها والتي كان يقتطع فيها الأموال بشكل جارٍ للتأمين التقاعدي.
  • تجدر الإشارة إلى أنّه إذا أجرى العامل تسوية "ريسك" بعد مرور خمسة أشهر من موعد الإيداع الجاري الأخير، يكون قد اكتسب تغطية تأمينيّة، لكنها تعتبَر تغطية تأمينيّة بشروط جديدة وفقًا لوضعه الحالي وليس وفقًا لوضعه الذي كان قائمًا لدى وقف الإيداعات الجارية. بكلمات أخرى: هذا المؤمَّن يفقد حقوقه التأمينيّة التي كان يملكها قبل وقف الاقتطاعات الجارية للتأمين التقاعدي، لكنّه يكتسب حقوقًا تأمينيّة جديدة بشروط قد تكون أدنى بالنسبة له.
مثال
عامل لا يعتبَر كمن فقد قدرته على العمل
  • عامل عمل في التمريض وكان مؤمَّنًا بتأمين المدراء، استقال من عمله ولم يعمل لمدّة ستّة أشهر.
  • بعد مرور ستّة أشهر، أجرى تسوية "ريسك".
  • بعد يومين من إجراء تسوية "ريسك"، أصيب العامل وفقد قدرته على مزاولة مهنة التمريض.
  • بما أنّه تمّ إجراء تسوية "ريسك" بعد مرور خمسة أشهر، ستسري التغطية التأمينيّة وفقًا للشروط القائمة عند إجرائها (أي عندما كان العامل عاطلا عن العمل) وليس عند وقف العمل (عندما عمل في مهنة التمريض).
  • إنّ اختبار السؤال فيما إذا كان العامل قد فقد قدرته على العمل يتمّ وفقًا لعمله الحاليّ، أيّ عاطل عن العمل. العاطلون عن العمل يعتبَرون كمن فقدوا قدرتهم على العمل فقد إذا كانوا طريحي الفراش، أيّ فقط إذا لكم يكونوا قادرين على أداء أيّ عمل من أيّ نوع. في الحالات الأخرى، لن يكونوا مستحقّين لتلقي مخصّصات شهريّة عن فقدان قدرتهم على العمل.
  • بما أنّ العامل ليس طريح الفراش، بل فقد قدرته على مزاولة مهنة التمريض فقط (أيّ أنّه قادر على مزاولة عمل آخر)، لن يعتبَر كمن فقد قدرته على العمل، ولذلك لن يكون مستحقًا لتلقي مخصّصات شهريّة.
  • لو كان العامل قد أجرى تسوية "ريسك" في الوقت المناسب، فإن استحقاقه لتلقي مخصّصات شهريّة يتعلق فيما إذا كان قادرًا على مواصلة عمله في مهنة التمريض. بما أنّه فقد فعلا قدرته على مزاولة مهنة التمريض - حتى وإن لم يفقد قدرته على مزاولة مهن أخرى - سيكون مستحقًا لتلقي المخصّصات.
  • تجدر الإشارة إلى أنّه في التأمين بصندوق التقاعد، فإنّ الاستحقاق بشكل عام يتعلق فيما إذا كان العامل قد فقد قدرته على العمل في أية مهنة أخرى، ليس بالضرورة مهنته، حتى وإن أصيب خلال فترة الاقتطاعات الجارية (لمزيد من المعلومات، انظروا هنا). أيّ، حتى وإن أجرى المؤمَّن تسوية "ريسك" في الوقت المناسب، لن يعتبَر كمن فقد قدرته على العمل.
مثال
قيمة المخصّصات الشهريّة ستكون أقلّ
  • نفترض في المثال السابق أنّ العامل كان طريح الفراش ولا يستطيع مزاولة أيّ عمل من أيّ نوع، ولذلك اعتُبِرَ كمن فقد قدرته على العمل ويحقّ له تلقي مخصّصات شهريّة.
  • لو قام بإجراء تسوية "ريسك" في الوقت المناسب"، لتمّ حساب قيمة المخصّصات الشهريّة وفقًا لمتوسط دخله في السنة التي سبقت إنهاء العمل.
  • بما أنّه تمّ إجراء تسوية "ريسك" بعد مرور خمسة أشهر لم يتمّ فيها اقتطاع أيّة أموال لتأمين المدراء، سيتمّ حساب قيمة المخصّصات التي سيتلقاها العامل وفقًل لمتوسط دخله في السنة التي سبقت الإصابة. بالتالي، قد تكون المخصّصات أقلّ، لأنّ دخله في الفترة التي كان فيها عاطلا عن العمل كان أقلّ من دخله في الفترة التي عمل فيها.

الحفاظ على فترة الأهليّة (الأقدميّة) المتراكمة من أجل التغطية التأمينيّة للأمراض القائمة

  • بإمكان تسوية "ريسك" تجميد تراكم الأقدميّة اللازمة من أجل التغطية التأمينيّة للأمراض القائمة وتجديدها عند انتهاء فترة "الريسك" من خلال تجديد الدفعات الجارية لصندوق التقاعد أو لبوليصة تأمين المدراء (في حال كانت البوليصة تشمل تغطية تأمينيّة للأمراض القائمة). وقف الدفعات الجارية لصندوق التقاعد (أو لتأمين المدراء) بدون إجراء تسوية "ريسك" تلغي تراكم الأقدميّة كليًا.
  • في الفترة التي يقوم خلالها العامل بدفع دفعة "الريسك"، لا تتراكم لصالح المؤمَّن فترة أهليّة (فترة أقدميّة من أجل التغطية التأمينيّة للأمراض القائمة)، إلّا أنّه يتمّ الحفاظ على فترة الأهليّة (الأقدميّة) المتراكمة قبل وقف العمل، وعند تجديد الاقتطاعات لصندوق التقاعد أو لتأمين المدراء في المستقبل، يتمّ استكمال الأقدميّة منذ أن توقّفت عند وقف العمل.
مثال
عامل أقيل من عمله بعد أربع سنوات، تمّ خلالها اقتطاع الأموال لصندوق التقاعد.
  • إذا استمرّ العامل بدفع "الريسك" خلال الفترة التي لم يعمل فيها، وبدأ العمل في مكان عمل جديد أو بدأ باقتطاع الأموال بشكل ذاتي لصندوق التقاعد، سيحتاج لاقتطاع الأموال لصندوق التقاعد لمدّة سنة واحدة فقط من أجل استكمال فترة الأهليّة (الأقدميّة) المطلوبة (خمس سنوات)، وستصبح له تغطية ضد الأمراض القائمة أيضًا عند انتهاء السنة.
  • إذا لم يقم العامل خلال الفترة التي عمل فيها بدفع "الريسك"، يتوقّف فترة الأهليّة (تراكم فترة الأقدميّة)، وفي حال بدأ العمل في مكان عمل جديد أو بدأ باقتطاع الأموال بشكل ذاتي لصندوق التقاعد، سيحتاج لاقتطاع الأموال لمدّة خمس سنوات من أجل تراكم فترة أهليّة (أقدميّة) كاملة، وفقط عند انتهاء خمس سنوات سيكون مؤمَّنًا ضد الأمراض القائمة.

الحفاظ على نفس معامل التجويل للمخصّصات لدى المشغِّل الجديد أيضًا

(معامل التحويل المنخفض يضمن تلقّي مخصّصات تقاعد شهريّة أعلى).

  • إذا لم يجرِ تسوية "ريسك" بتاتًا أو لم يجرِ تسوية "ريسك" في الوقت المناسب، فإنّ معامل التحويل الذي يتمّ بموجبه حساب المخصّصات الشهريّة سيكون وفقًا لشروط تتغيّر بين الحين والآخر.
  • جدير بالتوضيح: معامل التحويل المضمون متوفّر فقط في بوليصات تأمين المدراء التي كانت متوفّرة قبل العام 2012. معاملات التحويل في بوليصات تأمين المدراء بعد العام 2012 وفي صناديق التقاعد وفي صناديق التوفير للتقاعد قبل العام 2012 أيضًا ليست مضمونة، وقد تتغيّر على مدار فترة التوفير حتى من بعد دفع مخصّصات التقاعد الشهريّة.


من هو صاحب الحق؟

  1. الدفعات الشهريّة الجارية التي يدفعها المؤمَّن لصندوق التقاعد قد توقّفت لأيّ سبب كان، مثلا:
    • عامل أقيل من عمله،
    • عامل استقال من عمله،
    • عامل في إجازة غير مدفوعة،
    • عاطل عن العمل،
    • عضو في صندوق تقاعد والذي تحدّدت له إعاقة مؤقتة، وكان مستحقًا لتلقي مخصّصات إعاقة من صندوق التقاعد وانتهت فترة الإعاقة والاستحقاق لمخصّصات الإعاقة.
    • عامل في إجازة ولادة لأكثر من الفترة التي فيها يتوجّب على المشغِّل مواصلة الاقتطاعات لصندوق التقاعد الخاص بالعامل،
  2. لم تمرّ بعد خمسة أشهر على وقف الدفعات،
  3. لم يقم المؤمَّن بسحب مبلغ معيّن من مركّب مكافآت المشغِّل ومن مركّب مكافآت العامل (أيّ أنّه لم يسحب الأموال من صندوق التقاعد، سوى تعويضات الإقالة)،
  4. المؤمَّن ليس عضوًا في صندوق تقاعد شامل آخر.

عملية تحصيل الحق

  • يتوجّب على المؤمَّن التوجّه لصندوق التقاعد حيث يدير تأمينه التقاعدي، او لشركة التأمين التي تدير تأمين المدراء الخاص به، وطلب إجراء تسوية "ريسك".
  • يتوجّب على المؤمَّن إجراء تسوية "ريسك" خلال خمسة أشهر على الأكثر من موعد وقف الدفعات الجارية لصندوق التقاعد/لشركة التأمين، وإلا سيفقد حقوقه التأمينيّة. وقف الدفعات الجارية لصندوق التقاعد/لشركة التأمين لفترة تتعدّى خمسة أشهر متواصلة تمسّ في التغطية التأمينيّة.

طريقة دفع "الريسك" لصندوق التقاعد أو لشركة التأمين

  • يمكن دفع دفعات "الريسك" بطريقتين:
    1. من خلال دفعة شهريّة يقوم المؤمَّن بتحويلها إلى شركة التأمين أو إلى صندوق التقاعد (شركات التأمين وصناديق التوفير توفّر إمكانيّات دفع مختلفة، مثل الدفع عبر مواقع الإنترنت الخاصة بها، أوامر الدفع الدائم في البنك وما شابه).
    2. يحقّ للعضو في صندوق التقاعد، والذي لا يرغب بتحويل دفعات "الريسك" بشكل جارٍ لصندوق التقاعد، الدفع مقابل التغطيات التأمينيذة في تسوية "الريسك" من خلال أمر سحب هذه الدفعات من المبالغ المتراكمة لديه في الصندوق دون حاجة لإيداع مبالغ إضافيّة إلى الصندوق. في هذه الحالة، يتمّ سحب الأموال من أموال التوفير التقاعدي. هذه الإمكانيّة متوفّرة فقط في صناديق التقاعد وليس في تأمين المدراء.

الفترة القصوى التي يمكن خلالها دفع "الريسك"

  • يمكن دفع دفعات "الريسك" خلال فترة لا تتعدّى الفترة المتواصلة الأخيرة التي كان فيها المؤمَّن مؤمَّنًا في صندوق التقاعد، وليس أكثر من سنتين. عند انتهاء هذه الفترة، يتوجّب على المؤمَّن تجديد الاقتطاعات الجارية لصندوق التقاعد، وإلا سيفقد حقوقه التأمينيّة (إلغاء فترة الأقدميّة وفقدان التغطية التأمينيّة).
مثال
بإمكان العامل الذي كان مؤمَّنًا بشكل متواصل في صندوق تقاعد لمدّة سنة ونصف قبل أن توقّف عن عمله، أن يواصل دفع "الريسك" لمدّة سنة ونصف على الأكثر منذ لحظة وقف العمل، والحفاظ على حقوقه. بعد انتهاء هذه الفترة، لن تكون للعامل تغطية تأمينيّة، وإذا بدأ العمل في مكان عمل جديد أو بدأ باقتطاع الأموال لصندوق التقاعد بشكل ذاتي، سيضطر مجددًا لبدء فترة أهليّة لمدّة خمس سنوات.
مثال
بإمكان العامل الذي كان مؤمَّنًا بشكل متواصل في صندوق تقاعد لمدّة ثلاث سنوات قبل أن توقّف عن عمله، أن يواصل دفع "الريسك" لمدّة سنتين منذ لحظة وقف العمل، والحفاظ على حقوقه. بعد ذلك، لن تكون له تغطية تأمينيّة، وإذا بدأ العمل في مكان عمل جديد أو بدأ باقتطاع الأموال لصندوق التقاعد بشكل ذاتي، سيضطر مجددًا لبدء فترة أهليّة لمدّة خمس سنوات.

من المهمّ أن تعرف

  • بإمكان المؤمَّن دفع دفعات "الريسك" ما لم يتمّ تجديد الدفعات الجارية لصندوق التقاعد، وما لم يكن مؤمَّنًا في صندوق تقاعد جديد شامل آخر.
  • يحقّ للعضو أن يجري تسوية "ريسك" فقط إذا لم يقم بسحب أي مبلغ من مركّب مكافآت المشغِّل ومن مركّب مكافآت العامل.
  • وقف الدفعات لصندوق التقاعد لفترة تتعدّى 5 أشهر متواصلة يمسّ في التغطية التأمينيّة للعضو في صندوق التقاعد، إلا إذا قام المؤمَّن بإجراء تسوية "ريسك".
  • تسري تسوية "الريسك" للفترة الأقصر من بين الفترات التالية: الفترة المتواصلة الموازية للفترة المتواصلة الأخيرة في صندوق التقاعد الخاص بالعضو، أو 24 شهرًا. عند انتهاء هذه الفترة، يتوجّب على المؤمَّن تجديد الاقتطاعات الجارية لصندوق التقاعد، وإلا سيفقد حقوقه التأمينيّة (إلغاء فترة الأقدميّة، وفقدان التغطية التأمينيّة).
  • إذا طرأت للمؤمَّن خلال فترة تسوية "ريسك" حالة تمنحه استحقاقًا لتلقي الدفعات (مثلا: فقدان القدرة على العمل أو وفاة لا سمح الله)، يكون المؤمَّن أو الباقون من بعده مستحقّين لمخصّصات الإعاقة أو مخصّصات الباقين، والتي كانوا سيتلقونها لو طرأت هذه الحالة في الشهر الأخير الذي تمّ فيه إيداع المبالغ الشهريّة (قبل تسوية "ريسك") للصندوق.
  • باستثناء تسوية "ريسك"، يمكن الحفاظ على الحقوق التقاعديّة أيضًا من خلال إيداعات ذاتيّة للتأمين التقاعدي. بخلاف تسوية "ريسك"، الإيداعات الذاتيّة غير محدّدة بفترة معيّنة (24 شهرًا)، تزيد من التوفير التقاعدي، وتتراكم الأقدميّة للمؤمَّن خلال الفترة التي تتمّ فيها الإيداعات.

منظمات الدعم والمساعدة

جهات حكوميّة

جهة حكومية مجالات المسؤولية مواضيع
سلطة سوق المال، التأمين والإدّخار - *3002 سلطة رأس المال تُشرف على صناديق التقاعد وتأمينات المدراء
قسم التنظيم وتطبيق قوانين العمل - مركز قطري 1-800-354-354 تسوية سوق العمل وإنفاذ قوانين العمل لإحقاق حقوق العاملين، تشخيص الانتهاكات والحدّ من الأضرار التي تلحق بالعاملين في كل ما يتعلّق بالأجور المنخفضة الحماية هامّة جدًا في الحالات التي لا يفي فيها المشغّلون بالتزاماتهم حِيال التوفير التقاعدي

راجعوا مسار التوجّه وتقديم شكوى

مديرية التقاعد في وزارة المالية - هاتف' ‎02-5016333 مدفوعات التقاعد المدرج في الميزانية لمتقاعدي الدولة مخصّصات التقاعد المدرَج في الميزانيّة
سلطة الضرائب في إسرائيل منح امتيازات ضريبية للعاملين والمستقلين مقابل إيداع الأموال في التأمين التقاعدي. راجعوا تخفيض في ضريبة الدخل بشأن الدفع الذاتي للتأمين التقاعدي.
مركز توجهات الجمهور في وزارة المساواة الاجتماعية - موكيد *8840 موقع وزارة المساواة الاجتماعية مركز 8840* لمواطنين مسنين من قبل وزارة المساواة الاجتماعية هو عنوان مركزي لمعالجة طلبات المواطنين المسنين، لتقديم معلومات حول الحقوق، الخدمات والمكافآت التي يستحقها جمهور المواطنين المسنين والمواطنين المقبلين على التقاعد، والمساعدة بتحصيل الحقوق

أحكام قضائية

تشريعات وإجراءات

توسُّع ونشرات